بعد تقدم أحزاب انفصال كاتالونيا .. بوتشيمون يطاب مدريد بالاعتذار والتعويض

21 ديسمبر 2017 - 23:13

احتفى كارليس بوتشيمون، رئيس اقليم كاتالونيا الاسبانية بالتقدم الذي حققته الاحزاب الانفصالية في الاقليم بالانتخابات الجهوية التي جرت اليوم، قائلا ان على حكومة مدريد ان تعتذر لقادة لاقليم وان تعوضهم عما واجهتهم به منذ الاستفتاء حول الاستقلال الذي جرى قبل اشهر.

وقال بوتشيمون، في كلمة له قبل قليل من بروكسيل، ان حكومة مدريد خسرت رهانها على فرض الأمر الواقع على الشعب الكتلاني، داعيا الى اطلاق سراح وزراء الاقليم الذين اسماهم بالمعتقلين السياسيين لديها.

وكانت سلطات إقليم كتالونيا قد اعلنت أن الأحزاب المؤيدة لاستقلال الإقليم عن إسبانيا تتقدم في الانتخابات للبرلمان المحلي، بحسب النتائج شبه النهائية.
وأشارت السلطات الكتالونية إلى أن ثلاثة أحزاب داعية إلى استقلال الإقليم حصلت على 70 مقعدا من أصل 135 مقعدا في البرلمان بعد فرز 95% من أصوات الناخبين.

ويحصل ائتلاف “معا من أجل كتالونيا” لزعيم الإقليم السابق كارليس بوتشديمون على 34 مقعدا و”الجمهوريون اليساريون في كتالونيا” على 32 مقعدا و”المرشحون من أجل الوحدة الشعبية” – على 4 مقاعد.

وفي المقابل، حصل حزب “المواطنون” المؤيد لوحدة إسبانيا على 36 مقعدا وفرع حزب الشعب الإسباني بقيادة رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي حصل فقط على 4 مقاعد، بينما كان 17 مقعدا من نصيب الاشتراكيين.

وتجاوزت نسبة المشاركة في الانتخابات البرلمانية في كتالونيا 81%.

يذكر في هذا السياق أن الانتخابات البرلمانية جرت في كتالونيا الخميس، بعد أن قررت الحكومة المركزية الإسبانية في أكتوبر الماضي إجراء انتخابات برلمانية في كتالونية على خلفية أكبر أزمة سياسية في البلاد اندلعت إثر إعلان برلمان كتالونيا الاستقلال عن إسبانيا.

وتنبأ استطلاع للرأي العام سابقا بأن تخسر الأحزاب الكتالونية الساعية إلى الانفصال، أغلبيتها في برلمان الإقليم.

 

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

التالي