الحواجز الحديدية تجر شركة للنقل بتطوان إلى القضاء

30 ديسمبر 2017 - 22:32

قررت جمعية المحامين الشباب بمدينة تطوان، مقاضاة شركة فيطاليس المفوض لها تدبير قطاع النقل العمومي بإقليم تطوان والمدن المجاورة له، وذلك لعدم إزالتها للحواجز الحديدية من الحافلات، رغم صدور قرار من لجنة تتبع قطاع النقل الحضري بمجلس جماعة تطوان يقضي بإزالتها فوراً.

وأوضح عبد البر منديل، رئيس جمعية المحامون الشباب بمدينة تطوان في تصريح لـ “اليوم24″، أن قرار مقاضاة شركة فيطاليس جاء بعد رفضها لإزالة الحواجز الحديدية من بوابات الحافلات، رغم صدور قرار من المجلس الجماعي لتطوان يقضي بالإزالة الفورية لها.

وأكد منديل، أن جمعية المحامون الشباب بمدينة تطوان، كانت تتابع تداعيات وضع الحواجز الحديدية ببوابات الحافلات عن قرب، خصوصا معاناة الأشخاص في وضعية إعاقة، ولم تتدخل لتعطي فسحة من الوقت للمجالس المنتخبة والسلطات الوصية والشركة المفوضة اتخاذ الإجراءات اللازمة.

إقرأ أيضا : رغم قرار إزالتها.. حافلات تطوان تواصل العمل بالحواجز الحديدية

وأبرز المتحدث في ذات السياق، أن الدعوى فتح لها ملف أمام المحكمة الإبتدائية بمدينة تطوان، وأدرجت بجلسة يوم الخميس 4-1-2018، واستدعي لها ممثل شركة فيطاليس المدعي عليها للجواب على الدعوى المرفوعة ضدها.

هذا، وتجدر الإشارة إلى أن المحكمة الإدارية بفاس أصدرت حكما قضائيا بحر الأسبوع الجاري، يقضي بإدانة شركة “سيتي باص” المكلفة بالتدبير المفوض لقطاع النقل العمومي بفاس، بسبب وضعها لحواجز حديدية ببوابات الحافلات، وأصدرت حكما يقضي بإزالتها، وذلك عقب دعوى قضائية رفعها ضدها مواطن من ذوي الإعاقات.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي