زعماء دول "سيدياو" يمرون مرور الكرام على طلب انضمام المغرب لمجموعتهم

17 أبريل 2018 - 12:01

رغم أن المغرب يترقب، منذ نهاية العام الماضي، مناقشة ملف انضمامه إلى المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا “سيدياو”، إلا أن زعماء الدول الإفريقية، المكونة للمجموعة، التأموا في الكونغو، نهاية الأسبوع الماضي، دون إثارة موضوع انضمام المغرب أو مناقشته.

وأصدرت “سيدياو” مساء أمس الاثنين، البلاغ النهائي للقمة الاستثنائية، التي عقدت، نهاية الأسبوع الماضي، أوضحت فيه أن اجتماع قادة دول غرب إفريقيا، طغت عليها الأجندة الأمنية في المنطقة، وعلى الخصوص أزمة غينيا بيساو، وتمدد الإرهاب في الساحل، مجددين الدعم لمجموعة “G5” لمواجهة الإرهاب في الساحل.

يذكر أن هذه القمة ثاني قمة استثنائية خلال العام الجاري، إذ كانت الأولى قد عقدت في 27 من شهر يناير الماضي، وكان  الدبلوماسيون المغاربة يأملون أن يناقش موضوع انضمام المغرب إلى المجموعة الاقتصادية، لتعزيز اندماجه الإفريقي على المستوى الاقتصادي، إلا أن الزعماء الأفارقة كونوا لجنة من أربع رؤساء لتتبع موضوع انضمام المغرب، وإعادة دراسة أثر ذلك على اقتصاد الدول الأعضاء، فيما أبدت بعض الدول الإفريقية تخوفها من تضرر اقتصادها بانضمام المغرب إلى “سيدياو”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

عابر سبيل منذ 4 سنوات

القمة كانت في الطوكو و ليس في الكونكو التي لا تنتمي الى المجموعة ا.غ.اف