أوغاندا تكشف المستور وتصدم لجنة "موروكو2026"

29 مايو 2018 - 11:30

مفاجأة غير متوقعة كشف عنها ماجوجو مويس، رئيس الإتحاد الأوغندي لكرة القدم، اليوم الإثنين، بخصوص هوية الترشح الذي سيدعمه بلده، لاستضافة مونديال 2026.

ماجوجو، صرح في لقاء مع شبكة espn الرياضية، أن المسؤولين عن ملف المغرب وأمريكا المشترك (الولايات المتحدة الأمريكية، كندا، المكسيك) لم يتواصلوا مع الإتحاد الأوغندي للعبة، ولم يطلبوا دعما ولا مساندة، وذلك على بعد أسابيع من مؤتمر “الفيفا” الذي سيعقد بروسيا 13 يونيو المقبل، لاختيار البلد المستضيف لكأس العالم، نسخة 2026.

وأضاف رئيس الإتحاد للعبة، بأنه شخصيا يرى في ملف المغرب وجه القارة بأكملها، وإن أتيحت له مهمة الاختيار فسيوصت له، إلا أن القرار النهائي لا يكون دائما بين يدي الجهاز الوصي للعبة، لأن المصالح الاقتصادية والسياسية في مرتبة أولى.

وأردف قائلا: ” أوغندا كبلد سيكون له صوت في المؤتمر المقبل للفيفا لم يقرر بعد من سيدعم، ومن المرتقب أن يتم التشاور بين الحكومة وباقي القاعلين، لاتخاد القرار الصائب، والذي يراعي لمصالحنا ومصالح شعبنا بدرجة أولى”.

وتأتي تصريحات رئيس الاتحاد الأوغندي قبل 48 ساعة فقط على  الاجتماع الذي سيعقده المسؤولون عن “موروكو 2026” وأعضاء من “الفيفا”، في اجتماع أخير، قبل الكشف عن تقارير لجنة “تاسك فورس” التي زارت المملكة في وقت سابق، لتقييم المنشات الرياضية والبنيات التحتية، التي تم ترشيحها بالملف الرسمي.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ع الجوهري منذ 3 سنوات

حسب كلامه يريد بيع رى صوته

عبدالرحمان منذ 3 سنوات

ما عندنا مانديرو بشي كأس العالم لكرة القدم

Momo منذ 3 سنوات

تحية لرئيس الاتحاد الاوغندي الذي يجعل في حسبانه المصلحة العليا لبلده و شعبه

التالي