بنشمسي: هدفنا هو تفقد وضعية حقوق الإنسان بالصحراء

05 سبتمبر 2018 - 00:06

رضا بنشمسي ** مدير مسؤول في “هيومان رايتس ووتش”

الزيارة الأخيرة لوفدكم للأقاليم الجنوبية للمملكة أثارت انتقادات هيئات حقوقية مغربية بعد استثنائها من الزيارة، واقتصاركم على الطرف الانفصالي. ما تعليقكم؟

المؤاخذة غير صحيحة لأننا تواصلنا مع المجلس الجهوي لحقوق الإنسان ووعدونا باللقاء معهم، قبل أن يتم إلغاؤه في آخر لحظة. إذ طلبت من المجلس الشخص الممكن إجراء معه اللقاء إلا أنه  أخبرني أنه ليس هنالك أي شخص يمكن إجراء اللقاء معه. وبالتالي، الانتقادات الموجهة لنا ليست في محلها لأننا كمنظمة حقوقية قمنا بالواجب وما هو مطلوب منا، وهو التواصل مع  المجلس الجهوي لحقوق الإنسان في مدينة العيون الذي رفض التواصل معنا.

ما هي أهداف الزيارة التي قام بها وفد “هيومان رايتس ووتش” للأقاليم الجنوبية؟

تحدثنا مع عدد من النشطاء وأشخاص لهم مظالم فيما يخص انتهاكات حقوق الإنسان . وهدفنا واضح جدا، يهم وضعية حقوق الإنسان في المناطق الصحراوية. وللقيام بالمهمة، تواصلنا مع عدد من النشطاء الذين قدموا لنا تصورهم بخصوص الوضعية الحقوقية في المنطقة، وكل ما يتعلق بها من مختلف الجوانب وأمدونا، بالإضافة إلى شهاداتهم، بعدد من الوثائق المتعلقة بجانب اشتغالنا. وسنعمل نحن من جهتنا بالتحقيق حول هذه المزاعم المتعلقة بوجود خروقات وانتهاكات عديدة لحقوق الإنسان والتي تتجلى، أساسا، في الاعتقال التعسفي وبسوء المعاملة من طرف الشرطة وأجهزة الأمن، وأيضا منع التظاهرات في الشارع العام والعمل على عرقلتها وقمع حرية الصحافة وغيرها.

ألا تفكرون بأخذ وجهة نظر رسمية من طرف المغرب قبل إصدار تقريركم؟

كما جرت عادة الاشتغال في منظمة “هيومان رايتس ووتش”، قبل إصدار أي تقرير سنعمل على التواصل من جديد مع السلطات المغربية لأخذ وجهة نظرها في الموضوع والتعليق حوله، لذا فبمجرد قرب أجل صدور التقرير سنرسل نتائجه الأولية للسلطات المغربية وسننتظر تعليقها حوله، وبمجرد التوصل بجوابها سنضمنه لتقريرنا المرتقب.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.