السلطات تضيق الخناق على شباب ضد التجنيد الإجباري

21 سبتمبر 2018 - 21:04

علم «اليوم24» أن السلطات ضيّقت الخناق على عدد من الشباب، الذين أطلقوا مبادرة رفض مشروع الخدمة العسكرية الإجبارية، ودعوا إلى الاحتجاج أمام البرلمان لوقف هذا المشروع الذي يهم الشباب بين 19 و25 سنة.

وتمت متابعة بعض الوجوه من هؤلاء الشباب عن كثب، والاستفسار عنهم، الشيء الذي دفع بعضهم للانسحاب من المبادرة خوفا من أي متابعات مفترضة.

«التجمع المغربي ضد الخدمة العسكرية الإجبارية»، كانت هي المبادرة الأولى التي تم إطلاقها على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، إذ ضمت حوالي 22 ألف شخص، وشهدت نقاشات كثيرة تطالب بوقف هذا المشروع بسبب الإعلان عنه فجأة، دون فتح أي نقاش عمومي.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.