حقوقيون: أمن الناظور أحدث مركزا غير قانوني لاحتجاز المهاجرين.. ونطالب الحموشي بالتحقيق في اعتداءات

27 سبتمبر 2018 - 23:47

وجه حقوقيون، اليوم الخميس، رسالة إلى عبد اللطيف الحموشي، المدير العام للأمن الوطني، مطالبين إياه بالتدخل للتحقيق في اعتداءات، تعرض لها مهاجرون على يد الشرطة في مدينة الناظور.

وقال فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في الناظور، في رسالته للحموشي، إن سلطات الناظور أحدثت مركزا لاحتجاز المهاجرين، وهو المركز، الذي يعتبر غير قانوني، لأنه يتعارض مع القانون، الذي ينص على أن أماكن توقيف المهاجرين ستتحدد بنص تنظيمي لم يصدر بعد.

وأضافت الجمعية الحقوقية أنه اعتبارا لعدم قانونية مركز احتجاز المهاجرين في الناظور، واستحالة مراقبة ما يجري داخله، فإن المركز يشهد العديد من الخروقات، التي يمارسها بعض أفراد الشرطة في حق المهاجرات، والمهاجرين الإفريقيين، منها تعرض شاب لمعاملة قاسية من قبل 8 أفراد من الشرطة في الناظور، بعد أن طالبهم بنقله إلى المستشفى للتداوي.

وسبق للجمعية أن نشرت، عبر صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي، فيديوهات، قالت إنها توثق لحوادث اعتداء رجال شرطة على مهاجر من إحدى دول إفريقيا جنوب الصحراء، وهو الفيديو، الذي تطالب الجمعية الحموشي بالتحقيق فيه، وتوقيف رجال الشرطة، الذين ظهروا فيه يعتدون على المهاجر، مع اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لمعاقبة المسؤولين عن كل التجاوزات.

يذكر أن قضية المهاجرين عادت بقوة إلى واجهة الأحداث، خلال الأيام القليلة الماضية، إذ يخوض المغرب حملة واسعة لترحيل المهاجرين من مدن الشمال إلى الجنوب، ووجهت بانتقادات حقوقية وطنية، ودولية واسعة، واتهامات بسوء معاملته لهم، وإعمال القوة المفرطة في عمليات الترحيل.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.