بنعبد القادر: 68% من المغاربة ضد تغيير الساعة.. لذلك أبقينا على التوقيت الصيفي!

26 أكتوبر 2018 - 22:19

قال محمد بن عبد القادر، الوزير المنتدب الملكف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، إن الدراسة التي أنجزتها وزارته تحت إشراف مباشر لرئيس الحكومة، كشفت أن 68% من المغاربة ضد تغيير الساعة.

وأضاف الوزير، خلال استضافته بالنشرة الرئيسية للقناة الأولى مساء اليوم:”لذلك قررنا الإبقاء على التوقيت الصيفي”، مشيرا إلى أن “الحكومة انتبهت في مارس الماضي لتعابير مختلفة لقطاع واسع من المواطنين، يشكو من ارتباك في تغيير الساعة”.

وقال الوزير أيضا:”خلاصة الدراسة أن هناك آاثار سلبية تكون في الأيام الموالية لاتخاذ القرار”.

وأفاد الوزير بأن الحكومة قررت زمنا قارا للمملكة، وكان أمامها اختيارين، الصيفي والشتوي، مضيفا:”كل واحد له إيجابيات وسلبيات، لكن التوقيت الصيفي له إيجابيات كثيرة جدا، تراعي المصلحة  العليا للبلاد ومصلحة المواطنين والمواطنات”.

وصادقت الحكومة صباح اليوم الجمعة، في اجتماع استثنائي، على مشروع مرسوم يتعلق بالساعة القانونية.

مشروع المرسوم رقم 2.18.855، ينص على إضافة 60 دقيقة إلى الساعة القانونية المحددة في المغرب، بموجب الفصل الأول من المرسوم الملكي المؤرخ بتاريخ 2 يونيو 1967، بشأن الساعة القانونية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ابراهيم منذ سنتين

سلبيات التوقيت الصيفي أكثر من إيجابياته ليس هناك أفضل من التوقيت الدولي غرينتش هؤلاء المسؤولين لا يسمعون لأراء الشعب و لا مصالحهم بل لأسيادهم الفرنسيين

ali منذ سنتين

الا لعنة الله على الكادبين والظالمين ....مند متى تتشاورن مع الشعب ياتريكت كاليبتوس......لكن اجل نهايتكم قريب بادن الله.

لأبيه منذ سنتين

حتى هدا ماسخ

احمد منذ سنتين

منين جبتي هدا 68% يالكداب قول غير 99% مباغينش الساعة 1% نتوما يا عصابة الويل الله ياخد فيكم الحق شي عذاب ديال النمرود

إلى الحكومة ذات المرجعية الإسلامية !!! منذ سنتين

تعقيبا على القول "تراعي المصلحة العليا للبلاد ومصلحة المواطنين والمواطنات"، لا يسعني إلا أن أذكر بالمثل الشهير "إذا لم تستح فافعل (قُلْ) ما شئت". جاء في صحيح البخاري في كتاب الأيمان قول الرسول الكريم "الحياء من الأيمان" (أخرجه أيضا مسلم وأبو داود والترمذي والنسائي ومالك عن عبد اللَّه بن عمر). وروى الإمام مالك في الموطأ قول الرسول الكريم "لكل دين خلق، وخلق الإسلام الحياء". السيد الوزير، كان حريا بك أن تقول أن الساعة الصيفية الدائمة تخدم "المصلحة العليا للذين تربطهم علاقات ومصالح مادية كبيرة بأوروبا". أما وأنك تعترف/تصرح بأن "68% من المغاربة ضد تغيير الساعة"، فإنه من الأجدر ترك المغاربة على النمط الذي خلقهم الله عليه وجعل التوقيت الرسمي للبلاد يساوي التوقيت البيولوجي الذي يساوي التوقيت الشمسي (هكذا شاء الله للأمور أن تكون). إن إصرار الحكومة على معاكسة حكمة الخالق يدخل في باب "تغيير خلق الله"، وهو الأمر المذكور في القرءان الكريم في الآيات 118-119-120 من سورة النساء، التي جاء فيها، بعد بسم الله الرحمان الرحيم: "لعنه الله. وقال لأَتخذن من عبادك نصيبا مفروضا. ولأضلنهم ولأمنينهم ولآمرنهم فليبتكن آذان الأَنعام ولآمرنهم فليغيرن خلق الله ومن يتخذ الشيطان وليا من دون اهلّ فقد خسر خسرانا مبينا. يعدهم ويمنيهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا". صدق الله العظيم.

abdelaziz منذ سنتين

حكومة الكلاخ هههههههههههه

M. Kacemi منذ سنتين

68% من المغاربة ضد تغيير الساعة.. لذلك أبقينا على التوقيت الصيفي! نحيي السيد الوزير على ذكاء جحا لكن في نفس الوقت نذكره أن مستملحات جحا هي فقط للتنكيت ولاعلاقة لها بما هو جدي

ديما مغرب منذ سنتين

يعني انه ضد تغير توقيت غرينتش التوقيت الرسمي للملكة الدي نعرف ،ارا انا هاته الحكومة لاتفوت الفرصة في معاكسة رأي الشارع.

عادل منذ سنتين

لعنة الله على الكذاب الى يوم الدين

mjd منذ سنتين

واش كيهضر بنيتو ؟

عبد الواحد العلوي منذ سنتين

لو تفضل السيد الوزير باستفتاء حول التوقيت العادي لكان النتيجة%99,99

ايمن منذ سنتين

الوزاء لا يحضرون الى الوزارات الا بعد العاشرة صباحا لذالك لا مشكلة لذيهم

ساعتكم غادة تجي انشاء الله منذ سنتين

اكبر زعات في المغرب

مغربي منذ سنتين

ألا لعنة الله على الكاذبين. كأنكم استفتيتم المغاربة. كون تحشم. الأوامر نزلت من أعلى وأنت نفذنتم رغم أنوفكم. بلاد متخلفة.

التالي