لفتيت: بمقاربة "الدراويش" لن نقضي على دور الصفيح.. ولن نحاربها بـ"العاطفة"

08 نوفمبر 2018 - 09:40

في موقف فاجأ البرلمانيين أعضاء لجنة الداخلية بمجلس النواب، مساء أمس الأربعاء، انتقد عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، المقاربة المعتمدة في القضاء على السكن الصفيحي.

وقال الوزير، خلال رده على تدخلات البرلمانيين عقب تقديمه مشروع ميزانية وزارته، “بمقاربة الدراويش لن نقضي على دور الصفيح”.

وأضاف:”البناء الصفيحي يعني ناس خارقين القانون، سارقين الماء والضوء، وينتظرون أن نعطيهم عشرات آلاف الدراهم”.

وشدد الوزير على أن المغرب يخسر ملايير الدراهم دون القضاء على السكن الصفيحي بالمغرب.

وأوضح أنه “قبل 15 سنة كان عدد سكان دور الصفيح 282 ألف شخص، وخلال هذه المدة كلفت برامج القضاء على السكن الصفيحي 44 ملايير درهم، بينما لازال اليوم يقطن في المساكن الصفيحية 200 ألف شخص”.

وشدد الوزير على أنه “لو لم تكن مقاربة معقولة، لن نجد حلا للظاهرة، وسنخسر ملايير الدراهم في محاربة دور الصفيح دون نتائج”.

ودعا الوزير إلى التعاون للقضاء على الظاهرة، وقال:”لدينا مقاربة جديدة ويجب أن نتعاون، ونضع يدا في يد، ولا يمكن أن نحارب دور الصفيح بالعاطفة”.

وتابع:”كاملين عزازين علينا المغاربة، لكن الحق حق والباطل باطل، وما يمكنش واحد خارق القانون ويجي يخرج وياخود خمس مائة ألف درهم”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

عبد الوهاب منذ 3 سنوات

نعم الحزم في محاربة دور الصفيح ولكن السؤال المطروح هل تم توفير جميع المرافق الاجتماعية لهؤلاء مثلا مستشفى- مدرسة ابتدائية و اعدادية و ثانوية - فرن-حمامات -مراكز الشرطة او الدرك -وسائل نقل من طاكسيات كبيرة و حافلات -سوق للخضرمع العلم انهم سيتحملون مصاريف النقل اظافية التي يجب ان تاخد بعين الاعتبار عند تحديد ثمن النقل فادا كانت هده المرافق موجودة يجب ترحيلهم بالقوة .

حلماوي منذ 3 سنوات

كلام معقول وسليم. أما البرلمانيون والمنتخبون فيمارسون "السياسوية" والنفاق السياسي ويستغلون الساكنة في الحملات الانتخابية من أجل مكاسب ...

حمو الجمل منذ 3 سنوات

وجد ليهم فين سكنوا السكن حق لكل مواطن شوفو سيدنا محمد السادس نصره الله على التقصير في الصحة باقي يرجع ليكم على السكن