نهائي"الليبيرتادوريس" يجمع ميسي برونالدو

05 ديسمبر 2018 - 15:55

قالت شبكة “يورو سبورت”، إن مباراة نهائي كأس ليبيرتادوريس ستجمع الثنائي ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، بمدرجات ملعب “البيرنابيو”، الذي يجمع ثنائي الكرة الأرجنتينية  ريفر بليت وبوكا جونيور.

وأضافت المصادر ذاتها، أن المباراة ستشهد حضور أبرز نجوم الكرة في العالم، على رأسهم ميسي ورونالدو، واللذين سيجتمعان لأول مرة في الملعب ذاته، بعد رحيل “الدون” صوب الدوري الإيطالي الممتاز، في تجربة مع يوفنتوس.

وكان اتحاد امريكا الجنوبية لكرة القدم “لكونميبول”، قد أعلن قبل أسبوع تقريباً، أن مباراة الاياب في نهائي كأس ليبرتادوريس  ستقام يوم التاسع من دجنبر الحالي، على ملعب ريال مدريد في العاصمة الاسبانية.

وذكر إتحاد “الكونميبول”، أن المباراة لا يمكن أن تقام في الأرجنتين بسبب مخاوف من وقوع المزيد من أعمال العنف، عقب إصابة لاعبين من بوكا بعد مهاجمة جماهير تابعة لريفر حافلة الفريق المنافسـ وهي في طريقها للملعب قبل المباراة التي كانت مقررة سابقاً.

وقال اليخاندرو دومينغيز، رئيس اتحاد امريكا الجنوبية: “قرار الجهة الادارية هو ان هذه المباراة ستقام بحضور جماهيري من كلا الفريقين في مدريد على ملعبسانتياجو برنابيو.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.