سابقة.. الرئيس التونسي يخسر دعوى قضائية رفعها ضد مواطن والقضاء يجبره على تحمل المصاريف

28 يناير 2019 - 20:44

في سابقة هي الأولى من نوعها، أصدرت محكمة تونسية حكما ضد الرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي، في قضية الدعوى القضائية التي رفعها ضدّ مواطن، اتهمه فيها بالتحريض على رئيس الدولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بالإضافة إلى تحميل الرئيس التونسي دفع مصاريف وأتعاب القضية.

الشكوى القضائية أودعها الرئيس التونسي في نونبر 2014 في المحكمة الابتدائية للعاصمة، ضد مواطن، واشتكى من خلالها من التهديد الذي يتعرض له من طرف المدعو عماد دغيج، الناشط في “رابطة حماية الثورة”.

وأشار الباجي قائد السبسي، إلى انه واجه ضررا في شخصه نتيجة التعليقات، والمنشورات المصورة، التي يتم ترويجها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

المحكمة الابتدائية في تونس قررت إدانة المدعو عماد دغيج بالسجن مع تأجيل التنفيذ، لكنه قرر الطعن في الحكم والإستنئناف ما جعل ملف القضية يحال إلى الدائرة الجنائية لمحكمة الاستئناف بتونس، التي نظرت بدورها في ملف القضية وقررت تبرئة المتهم.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ابو سفيان منذ سنتين

هذا النوع من القضاة هو الذي يرفع كرامة الوطن ويرفع من شان الحاكم لان التقدم ليس بالضرورة حكرا على الدول الغنية او ما تسمى زورا دول متقدمة وانما تكون المجتمعات متقدمة بالقدر الذي ترفع فيه من قيمة الانسان باحترام كرامته وحريته وانصافه بالعدل المجرد والمطلق ولايترجم ذلك الاقاض عادل تحياتنا لتونس بهكذا مسير

التالي