معتقل مخمور يضع حدا لحياته في ضيافة أمن بني ملال

06 فبراير 2019 - 14:20

أقدم شخص من ذوي السوابق القضائية، صباح اليوم الأربعاء، على وضع حد لحياته، خلال فترة إيداعه تحت تدبير الحراسة النظرية. وقام الشخص المذكور بوضع حد لحياته بواسطة سترته العلوية، التي ربطها في القضبان الحديدية للمكان المخصص للإيداع.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه، حسب المعلومات الأولية للبحث، فقد تم توقيف المعني بالأمر في الساعات الأولى من صباح اليوم، بسبب إحداثه للضوضاء في الشارع العام نتيجة حالة السكر المتقدمة التي كان عليها، حيث تم الاحتفاظ به تحت تدبير الحراسة النظرية، قبل أن يعمد إلى وضع حد لحياته بواسطة سترته العلوية التي ربطها بالقضبان الحديدية للمكان المخصص للإيداع.

وهذه هي الجريمة الثانية، التي تهز بني ملال، خلال 24 ساعة، إذ أقدم، مساء الأمس الثلاثاء، شخص، تبدو عليه علامات الاضطراب العقلي، على تعريض شرطي، وابنه لاعتداء خطير بواسطة السلاح الأبيض، فتسبب في وفاة الضحية الأول، وإصابة الثاني بجروح خطيرة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن المعلومات الأولية للبحث تشير إلى أن المشتبه فيه اعتاد الحضور إلى منزل الشرطي الضحية بسبب علاقته بأبنائه، قبل أن يعمد دون سبب ظاهر ومعقول إلى طعنه بواسطة سكين متسببا في وفاته، بينما أصاب ابنه، البالغ من العمر 27 سنة، بجروح خطيرة على مستوى البطن.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.