يوم خاص للوداديين..الأنظار تتجه لبريتوريا في قمة الأحمر والأبيض أمام صانداونز

04 مايو 2019 - 11:43

ساعات قليلة تفصل الوداديين والمغاربة عن مباراة استثانئية، بين “الأحمر والأبيض”  أمام خصمه ماميلودي صانداونز، وهاته المرة في إطار إياب مسابقة دوري أبطال إفريقيا التي يستضيفها ملعب “لوفتوس فيرسفيلد” ببريتوريا، انطلاقاً من الثانية زوالاً بالتوقيت المحلي.

الوداد الذي حقق الفوز ذهاباً بالرباط بنتيجة هدفين مقابل واحد، حط الرحال ببريتوريا في رحلة شاقة امتدت لأزيد من 16 ساعة، وكله عزيمة على الإطاحة بالفائز بالللقب القاري قبل 3 صانداونز، وهو الخصم الذي بدأ موسماً قوياً بـ “تشامبيونز ليغ” وأذل الأهلي المصري في دور الربع النهائي بهزيمة ثقيلة.

وبالرغم من الغيابات التي يعاني منها الوداد في رحلته إلى جنوب إفريقيا، بعد فشله في تأهيل محمد أوناجم المصاب، وعقوبة الإيقاف التي سطلها “الكاف” في حق كل من محمد الناهيري والعميد إبراهيم النقاش، بسبب مراكمتهما للإنذارات، إلا أن المدرب فوزي البنزرتي جهز “أسلحته” للموقعة القارية الأبرز اليوم، بحثاً عن تأهل من خارج الديار، في ملعب سيكون فيه الخصم مسانداً من طرف جماهيره والتي قد تتجاوز الـ 50 ألف مناصراً.

في المقابل، سيكون الوداد مدعماً بالعشرات من أنصاره الذين تكبدوا عناء رحلة جنوب إفريقيا، إذ كانت اخر طائرة تقل أفراداً من الجماهير، قد وصلت، مساء أمس الجمعة، إلى جنوب إفريقيا لدعم رفاق صلاح الدين السعيدي، في موقعة الحسم.

وفي المباراة الثانية الخاصة بنصف النهائي، يواجه الترجي الرياضي التونسي بلوبومباشي، خصمه تي بي مازيمبي الكونغوليي، في نفس التوقيت لقاء الوداد، علماً أن الذهاب في تونس انتهى لصالح أبناء “باب السويقة” بهدف واحد دون رد.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.