فولان وابنه يجسدان معاناة شباب الشمال في عمل جديد

23 أغسطس 2019 - 15:30

يشارك الممثل حسن فولان، في عمل فني رفقة ابنه المهدي فولان، بعنوان “لامورا”.

وانهى المخرج محمد إسماعيل، مؤخرا، تصوير أحداث الشريط السينمائي في مدن بشمال المملكة، بمشاركة الفنانة فرح الفاسي في البطولة هي الأخرى.

وتجسد قصة الشريط، حكاية شاب مغربي، سافر لاشبيلية للمشاركة في الحرب، ليجد نفسه متعلقا بفتاة إسبانية، أصبحت ملجأ له من المعاناة التي يواجهها.

ويحاول الشريط السينمائي محاكاة معاناة أبناء الشمال في الثلاثينيات، بعدما اضطروا للقتال في جيش فرانكو الإسباني لضمان لقمة العيش.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.