الجزائر تمنع بث "المغاربية".. القناة: شركتنا تخضع للقانون البريطاني

18 أكتوبر 2019 - 09:19

تسببت السلطات الجزائرية في منع بث قناة “المغاربية” على مستوى القمر الاصطناعي “النايل سات” وحجبها عن المشاهدين بالمنطقة المغاربية والعربية، بعدمَا قدمت السلطات الجزائرية شكوى لشركة “يوتل سات” المُكلفة ببث القناة على نفس المدار، بحجة أن القناة المذكورة لا تملك ترخيص من السلطات الجزائرية.

وقالت إدارة القناة، أمس الخميس، أنها تفاجئت بالحجب، ودونَ أيّ إشعار مسبق بتوقيف بث القناة في 15 أكتوبر الجاري، ومباشرة بعدها قامت إدارة القناة، بإجراء الاتصالات الضرورية لبحث أسباب هذا القرار من طرف شركة يوتل سات والتي مقرها فرنسا.

وذكرت القناة في بلاغ لها، أنه بعد مُماطلات دامت يومين، أخبرتنا شركة يوتل سات عبر الشركة الوسيط، بأنها تلقت شكوى رسمية من السلطات الجزائرية ضدّ قناة المغاربية، بحجة أن القناة لا تملك رخصة البث أو العمل من الجزائر. تعلم قناة المغاربية الرأي العام:

وذكر المصدر ذاته، أن قناة المغاربية تعمل وفق القوانين البريطانية، ولديها رخصة العمل الإعلامي والبث التلفزيوني من السلطات البريطانية، وتخضع لقوانين الهيئة البريطانية لتنظيم الخدمات الإعلاميةOFCOM  كما أن قناة تبث على القمر الإصطناعي يوتل سات على مدار نايل سات الذي يغطي دول شمال إفريقيا والشرق الأوسط.

وأشارت أنها ليس لها أي نشاط إعلامي في الجزائر، وليس لديها أي مكاتب لمراسلين، ولا تبث أي مادة إعلامية من الجزائر، ونددت  إدارة قناة المغاربية، بتصرفات نظام الحكم في الجزائر.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.