السجن المؤبد لمستوطن إسرائيلي أدين بقتل رضيع فلسطيني ووالديه حرقا في الضفة

14 سبتمبر 2020 - 16:00

قضت محكمة إسرائيلية، اليوم الاثنين، بالسجن المؤبد على مستوطن إسرائيلي، أدين بقتل رضيع فلسطيني، ووالديه حرقا، قبل خمسة أعوام، في منزلهم في الضفة الغربية المحتلة.

وأصدرت محكمة اللد المركزية حكمها على عميرام بن أوليئيل، الذي أدين، قبل خمسة أشهر، بقتل عائلة دوابشة، ومرتين بتهمتي القتل العمد، والحرق المتعمد، والتآمر لارتكاب جريمة كراهية، وفق ما أوردته قناة “بي بي سي”.

وكان الرضيع علي دوابشة، البالغ من العمر 18 شهرًا قد قتل حرقاً، أثناء نومه، قبل خمسة أعوام، بعد إلقاء قنابل مولوتوف على منزل الأسرة في قرية دوما في الضفة الغربية، التي تحتلها إسرائيل، منذ عام 1967. وتوفي والداه، اللذان فوجئاً بالهجوم، أثناء نومهما، متأثرين بحروقهما، بعد أسابيع من ذلك.

وأثارت المأساة المذكورة حالة من التأثر، والغضب في الأراضي الفلسطينية، وإسرائيل، والخارج.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.