لثلاثة أسابيع إضافية.. إسبانيا تفرض تحاليل الخلو من كورونا على القادمين من المغرب

01 فبراير 2021 - 13:26

قررت إسبانيا الحفاظ على تدابير التشديد تجاه المسافرين، القادمين من المغرب، بفرضها عليهم الإدلاء بوثائق تثبت خلوهم من فيروس كورونا المستجد.

وقالت السفارة الإسبانية في الرباط، اليوم الاثنين، إنه ابتداء من فاتح فبراير الجاري إلى غاية 21 منه، سيكون من الضروري للمسافرين القادمين من المغرب، والمتوجهين إلى إسبانيا تقديم التحاليل السلبية (PCR) عند الوصول إلى إسبانيا.

ويأتي الاجراء المذكور، في الوقت الذي تتم مراجعة لائحة البلدان المعرضة للخطر كل 14 يوما، وفقا للتوصيات الأوربية.

وكان سلفادور إيلا، وزير الصحة الإسباني قد هدد المسافرين الأجانب، الذين يصلون إلى إسبانيا، والذين لم يقوموا بإجراء الاختبار في بلدهم الأصلي، بإجراء اختبار فحص الأجسام المضادة عند الوصول بشكل إلزامي، مع فرض غرامات مالية في حقهم.

ولم تكن إسبانيا، قبل شهر نونبر الماضي، تعتمد الإجراء المذكور، الذي يستجيب للتوصية الأوربية، التي تهدف إلى توحيد نماذج الرقابة الصحية في البلدان الأعضاء، وإنما كان المسافرون يخضعون عند الوصول إليها لفحص درجة الحرارة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي