بنعبد الله: الوفا رمز للعفوية الذكية.. ترك فراغا كبيرا في حياتنا ولن ننساه

03 فبراير 2021 - 21:20

قال نبيل بنعبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، في كلمة مؤثرة بمناسبة أربعينية رحيل القيادي الاستقلالي الراحل محمد الوفا، إن الرجل كان “رمزا للعفوية، لكن العفوية الذكية والعميقة والصامدة”.

وأضاف بنعبد الله، في كلمة بمناسبة أربعينية الوفا نظمها المكتب الإقليمي لحزب الاستقلال بالرباط، أنه رفقة أصدقاء الراحل يشعرون ب”فراغ كبير وعندما التقينا في بعض المناسبات بعد وفاته كانت اللحظة مؤثرة”، وزاد قائلا: “الوفا رجل يملأ الفراغ.. لن ننساك وستظل في قلوبنا ولن نعوضك”.

وسجل بنعبد الله أن الوفا كان مثالا للرجل “المتشبث بحزبه ومبادئه والوفي لأسرته، وكان وفيا حتى لأصدقائه”، معبرا أن صداقات الراحل كانت “تخترق الفضاء السياسي وتتجاوزه”، في إشارة إلى العلاقات والصداقات الواسعة التي ربطت القيادي الاستقلالي مع شخصيات من مختلف التوجهات.

وأفاد الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية بأن الوفا كان “رجل من رجال الدولة ومناضل مخلص وسياسي نزيه ومحنك ومسؤول نظيف اشتغل بنكران ذات في مختلف المسؤوليات التي تولاها”.

كما أشاد بنعبد الله بالمواقف الشجاعة للوفا في حكومة عبد الإله بن كيران، مبرزا أن لقاءات كثيرة جمعته بالراحل مؤكدا أنه كان “يرفض إجراء اختبار الكشف عن فيروس كورونا وهو مريض”. لافتا إلى أن صلابة وعناد الرجل لازمته إلى آخر أيامه.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي