الرجاء يبحث عن الارتقاء للصدارة مؤقتا ومولودية وجدة يواجه طنجة لحفظ ماء وجهه

27 فبراير 2021 - 12:00

تستكمل مباريات الجولة الثامنة من البطولة الاحترافية في قسمها الأول، بإجراء مبارتين، بعدما تم إجراء مبارتين أمس الجمعة، حقق في إحداها الجيش الملكي التعادل أمام شباب المحمدية بهدف لمثله، فيما انتهت الأخرى بالتعادل السلبي بين المغرب الفاسي والتطواني، فيما تم تأجيل مباراة الوداد أمام بركان، للاتزام الفريق الأحمر بمنافسات دوري أبطال إفريقيا.

وتبدأ مباريات السبت، بلقاء حسنية أكادير ونهضة الزمامرة بداية من الساعة الثالثة بعد الزوال، في قمة أسفل الترتيب، خصوصا وأن الفارق بين الفريقين نقطة واحدة، إذ يحتل الفريق السوسي الرتبة 12 برصيد سبع نقاط، بينما يحتل الزمامرة الرتبة 14 برصيد ست نقاط، ما سيجعل الحماس طاغيا على المباراة منذ الدقيقة الأولى، لبحث الناديين عن توسيع الفارق بينهما، والانعتاق من الرتب الأخيرة.

وتنتهي مباريات السبت، بلقاء يوسفية برشيد وسريع واد زم، إذ يبحث الأول عن الفوز وتسلق الرتب، حيث يساعده الفوز في مبارته اليوم لاحتلال الرتبة الخامسة ب13 نقطة، أو الرتبة الثالثة إن لم يتمكن آسفي وبركان من الفوز بمبارتيهما، فيما يأمل الثاني في تحقيق الانتصار، للهروب من أسفل الترتيب، الذي لازم الفريق منذ بداية البطولة الاحترافية هذا الموسم.

ويفتتح أولمبيك آسفي مباريات الأحد، بمواجهة الفتح الرباطي، مباراة يطمح فيها المسفويون عن الفوز، واحتلال الرتبة الثالثة برصيد 14 نقطة ولو مؤقتا، إلى حين إجراء مباراة بركان والوداد، فيما يريد الفتح الانعتاق من الرتب الأخيرة التي لا تليق بالفريق، إذ يحتل الرتبة 13 برصيد ست نقاط، والفوز يعني له الصعود للرتبة العاشرة، إن فشلت الفرق الأخرى في تحقيق الانتصار.

وتستكمل مباريات الأحد بمواجهة اتحاد طنحة ومولودية وجدة، حيث بإمكان الاتحاد الصعود من الرتبة التاسعة إلى الخامسة، إن هو حقق الفوز على أضعف فريق هجوميا، إذ لم يسجل سوى أربعة أهداف طيلة السبع دورات، ودخلت مرماه 10 أهداف، مما سيجعل مهمة الوجديين صعبة للغاية، أمام فريق يبحث عن الالتحاق بفرق الصدارة.

وتختتم مباريات الجولة الثامنة بمباراة الدفاع الحسني الجديدي والرجاء الرياضي، إذ يطمح الدفاع للفوز على الرجاء لتوسيع الفارق مع المغرب التطواني، وكذا للصعود لرتب متقدمة من الترتيب، فيما يبحث رفقاء الحافيظي عن الارتقاء للصدارة ولو مؤقتا بالفوز على الجديدة، بحيث أن الفارق بينه وبين غريمه التقليدي نقطة واحدة فقط، ما يعني له الفوز الابتعاد بنقطتين، إلى حين إجراء مباراة الوداد وبركان.

جدير بالذكر، أن مباراة الوداد الرياضي ونهضة بركان، تأجلت لالتزام الفريق الأحمر بمنافسات دوري أبطال إفريقيا، إذ سيواجه رفقاء الكعبي نظيره كايزر الجنوب الإفريقي، غدا الأحد ببوركينافاصو، في مباراة مؤجلة عن الجولة الأولى، من دور مجموعات دوري الأبطال.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي