فاخر: يدي ممدودة حتى هذه اللحظة لدعم الفريق والتنازل عن 100 ألف دولار من المبلغ المستحق في الحكم وفق شروط معينة

30 مارس 2021 - 10:10

 

أكد محمد فاخر المدرب السابق للرجاء الرياضي لكرة القدم، في اتصال له بـ”كووررة”، على أنه مستاء من اعتباره أحد أسباب الأزمة المالية الخانقة للفريق، بسبب مطالبته النادي بـ 700 ألف دولار التي قضت له بها محكمة التحكيم الرياضي.

وقال فاخر في تصريحه لموقع “كووورة”: “أولا، لا صحة لما يقال بأني حجزت على إيرادات الرجاء الممنوحة له من طرف الكاف، بعد بلوغه دور المجموعات لبطولة الكونفدرالية، ولم أحصل على أي تعويض لغاية هذه اللحظة”.

وتابع: “ثانيا يدي ممدودة حتى هذه اللحظة لدعم الفريق والتنازل عن 100 ألف دولار من المبلغ المستحق في الحكم؛ لكن شريطة أن يتقدم 15 من منتسبي النادي، ورؤسائه السابقين بالمساهمة المالية نفسها، وهكذا سنجمع مليونا ونصف مليون دولار نسدد بها مستحقات اللاعبين”.

وأردف قائلا: “البعض يريد أن يسيء لعلاقتي بالجماهير الرجاوية؛ النقاش اليوم هو حول مشاكل الفريق البعيدة عن فاخر”.

وبيّن: “آلاف الأنصار الذين احتجوا أمام مقر النادي؛ كان ذلك لأسباب أخرى غير موضوع الحكم، وأعتقد أن جمهور الرجاء أذكى من أن تنطلي عليه هذه الحيل وأنا مستعد للدعم بشروط كما قلت”.

وواصل فاخر: “منذ 4 سنوات وأنا أنتظر مستحقاتي، ألا يكفي هذا؟ ألا يكفي أني سبب في مشاركة النادي في مونديال الأندية والمكاسب التي ظفر بها؟”.

وأكمل: “ألا يكفي أني أقلت وبقيت دون عمل بتلك الكيفية المهينة وأنا ابن الفريق؟”.

واختتم: “مع ذلك يدي ممدودة للنادي، شريطة أن يتحرك الآخرون ومن بينهم المتحدث الرسمي ليساهم مثلي”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي