التغماوي كاد يفقد حياته في حادث سرقة

16 أبريل 2021 - 10:30

تعرض الفنان المغربي سعيد التغماوي، لمحاولة سرقة في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث حاول أشخاص سلب ساعته الفاخرة، فكاد يفقد حياته أثناء دفاعه عن نفسه.

ولم ينجح اللصوص في سرقة ساعة التغماوي من نوع Patek Philippe Nautilus” البالغ سعرها 90 ألف دولار، غير أنهم تركوا جرحا غائرا في ذراعه توجه على إثره إلى المستشفىى بمدينة لوس أنجلوس.

واعتبر التغماوي أن مقاومته للمتشردين الذين أرادوا سلبه ساعته اليدوية، أمر خاطئ، كاد أن يفقد على إثره حياته.

واستغل مغني الراب الفرنسي “بوبا”، إصابة التغماوي، ليسخر منه نتيجة العداوة القائمة بينهما، حيث تفاعل مع الخبر بنشر تغريدة على “تويتر”، غرد فيها قائلا:”أخي إنك رجل شارع في فرنسا؛ لكنك لست كذلك في لوس أنجلوس”.

وحرص التغماوي على مشاركة تفاصيل إصابته مع جمهوره على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي أنستغرام؛ حيث نشر  أمس الخميس مقاطع فيديو أثناء التدخل الجراحي لخياطة الجرح الغائر في يده.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي