قضية قاتل ابنه بالفقيه بن صالح.. إخضاع الجثة للتشريح وشكوك بوجود شركاء للمتهم

08 مايو 2021 - 23:59
جريمة قتل

بعد حوالي أسبوعين على جريمة القتل التي هزت دوار “ولاد سي بلغيت” ضواحي الفقيه بن صالح، والتي راح ضحيتها شاب في الثلاثينيات على يد والده، تقرر اليوم السبت إخضاع جثة الهالك للتشريح الطبي، لتحديد أسباب الوفاة.

وحسب مصادر “اليوم24″، فقد أمرت النيابة العامة بمحكمة الاستئناف ببني ملال بإخضاع جثة الهالك للتشريح، بعدما تعذر ذلك، لغياب طبيب متخصص في التشريح الطبي بالمستشفى الجهوي ببني ملال، حيث لازالت جثة الهالك بمستودع الأموات، بعد حوالي 10 أيام على انتشالها من أمام منزل الأب بمنطقة “ولاد سي بلغيت” ضواحي الفقيه بن صالح.

وأضافت المصادر ذاتها، أن التحقيقات الأولة رجحت وجود شركاء جدد في الجريمة، جيث ينتظر أن يحسم التشريح الطبي في السبب المباشر في وفاة الهالك الذي عثر على جثته داخل حفرة أمام منزل عائلة المشتبه فيه.

وكانت المعطيات الأولية، كشفت عن إقدام أب “المشتبه فيه الرئيسي” على قتل ابنه ودفنه في باحة المنزل في ظروف لازالت غامضة؛ قبل أن يتم اكتشاف الجريمة من طرف عناصر الدرك الملكي بعد شكاية لشقيقة الهالك.

الهالك يبلغ من العمر حوالي 30 سنة، عثر على جثته داخل حفرة أمام منزل عائلة المشتبه فيه؛ فيما رجحت المصادر نفسها أن تكون الجريمة بسبب زنا المحارم .

وكانت عناصر الدرك الملكي، قد تمكنت من اعتقال الأب، والذي أرشدهم إلى مكان تواجد الجثة؛ فيما قررت النيابة العامة إيداعه رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي ببني ملال.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي