مرصد حقوقي يطالب بإنصاف طفلة اشتكت من اغتصابها على يد رجل سلطة

16 يونيو 2021 - 23:00

طالب مرصد الشمال لحقوق الإنسان، بالتحقيق في قضية طفلة، قال إنها تعرضت للاغتصاب من طرف عون سلطة بتطوان.

وأوضح المرصد اليوم الأربعاء، أن المشتبه في اغتصابه للقاصر “يبلغ من العمر حوالي 45 سنة، يشتغل عون سلطة بعمالة تطوان، تعرف على أسرتها عندما كان عمرها سنة واحدة، وأصبحت أسرته وأسرة الضحية عائلة واحدة… لكن في 2018، عندما كانت تقتني حاجيات المنزل بحي جامع افيلال بتطوان، طلب منها” عمها “- كما كانت تناديه – الصعود على متن سيارته لايصالها إلى منزلها، توجه بها إلى مدينة المضيق، استدرجها – وهي ابنة 13 سنة من العمر- إلى أحد المنازل”.

ونقل المرصد تفاصيل ما قال إنه اعتداء على القاصر، وقال إن المشتكى به “خلع ملابس الطفلة واعتدى عليها، وبما أنه هددها بالقتل في حال الإفصاح عما تعرضت له، استمر في انتظارها عند باب مدرستها، وعمل على استغلالها جنسيا عدة مرات، بينما كل مرة، كانت تنقل إلى المستشفى بسبب حالة الصدمة والخوف والرعب، إلا إنه في إحدى المرات باحت بما يخالج قلبها من مأساة،  فابتدأت المعاناة”.

وقال المركز إن أسرة الضحية تقدمت بشكاية إلى الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بتطوان ضد المعتدي ” م.أ ” منذ سنة 2019، إلا أن المشتكى به ظل حرا طليقا.

واستنكر مرصد الشمال عدم اعتقال المشتكى به لحد الآن، رغم مرور حوالي سنتين، ورغم الشكايات المتعددة التي قدمها والد الضحية إلى مجموعة من الجهات محليا ووطنيا، مؤكدا أن العدالة الصديقة للأطفال تظل أمام الممارسات الفعلية بعيدة المنال.
وأعلن المرصد تضامنه المطلق مع الطفلة ضحية الاعتداء الجنسي من طرف عون سلطة بعمالة تطوان، ويستنكر عدم اعتقال المتهم من طرف مصالح الدرك الملكي بأزلا منذ حوالي سنتين.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

توفيق منذ سنة

لماذا التضليل،فب العنوان تقول زجل سلطة و في مضمون المقال يتبين انه عون سلطة.