مهنيو قاعات الرياضة والحمامات: محبطون من قرارات الإغلاق "المجحفة" والبلاغ الحكومي غير واضح

02 أغسطس 2021 - 23:00

أثارت الاجراءات، التي أعلنتها حكومة سعد الدين العثماني استياء أرباب الحمامات، والقاعات الرياضية، إذ بعد إعلان الحكومة عن إغلاق قاعات الرياضة، والحمامات العمومية، لم يستوعب مهنيو هذه القطاعات الإجراء السالف الذكر، لاسيما أن عددا منهم يتساءل إذا كان الإغلاق دائما أم إلى غاية التاسعة ليلا إسوة بقطاع المقاهي، والمطاعم.

وعبر إدريس الشرايبي، الرئيس المنتدب للجمعية المغربية لمهنيي صناعة الفيتنس واللياقة البدنية والقاعات الرياضية، عن حيرته من مضامين البلاغ الحكومي الأخير، موضحا، أثناء حديثه مع “اليوم24″، البلاغ غير واضح، انتظر فقط توضيح السلطات المحلية، هل سنقوم بإغلاق على الساعة التاسعة ليلا أم سيكون إغلاقا تاما؟.

وأضاف المتحدث نفسه أن مهنيي القاعات الرياضية يشعرون بالاحباط، موضحا أن إجراءات الحكومة، التي تطالهم مجحفة، وغير واضحة، متسائلا: “لماذا نحن؟ ما هو التفسير العلمي، الذي ترفض الحكومة تقديمه لنا لمعرفة كل هذه الإجراءات المتخذة ضدنا؟

وأورد إدريس الشرايبي أن مهنيي قاعات الرياضة واللياقة المدنية يتقبلون هذه الإجراءات بمرارة، مشيرا إلى الإقبال الضعيف من طرف المواطنين على قاعات الرياضة مقارنة بالفضاءات الأخرى مثل الشواطئ.

الاحساس بالمرارة يتقاسمه، أيضا، مهنيو الحمامات، إذ إن عددا منهم أوضح في تصريحات متطابقة لـ”اليوم24″، أن البلاغ الحكومي الأخير غير واضح، متسائلين إذا كان الاغلاق سيطالهم مجددا أم فقط إلى غاية التاسعة ليلا؟ .

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي