فيلم وثائقي عن الطفل المغربي أشرف الذي حاول الهجرة إلى سبتة ينال جائزة بكندا

26 أغسطس 2021 - 11:46

نالت المخرجة المغربية وجدان بالبيار، جائزة “أحسن وثائقي قصير” في مهرجان فانكوفر الدولي بكندا، عن فيلمها القصير “الرجوع”.

ويتمحور فيلم “الرجوع”، حول قصة الطفل أشرف، الذي حاول الهجرة إلى مدينة سبتة المحتلة في خضم الأحداث الأخيرة التي هاجر خلالها عشرات الأطفال.

وظهر الطفل أشرف في فيديو مصور يبكي وسط مياه البحر، محاطا بقنينات بلاستيكية تساعده على السباحة مناشدا حرس الحدود الإسباني، مساعدته للوصول إلى بر الأمان.

أشرف، المتحدر من مدينة الدار البيضاء، والذي لا يتجاوز عمره 16 ربيعا، كان قد صار حديث مواقع التواصل الاجتماعي، والصحف العالمية بعدما تم تداول شريط فيديو يوثق محاولته دخول مدينة سبتة، لتدخل مؤسسة عطاء الخيرية على الخط، إذ وعدت أن توفر له ولأهله سكنا كريما، عبر استئجار بيت لهم مع أداء مستحقاته لسنة كاملة، ومرافقة أشرف لاستفادته من تكوين يؤهله لممارسة عمل مهني، ومرافقته لممارسة الرياضة وتعلم لغة إضافية، وكفالته بشكل شهري، من أجل تحسين ظروفه وتأهيله.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *