هل هو تصويت عقابي؟ تراجع كبير للبيجيدي بدوائر الدار البيضاء

09 سبتمبر 2021 - 02:00

يبدو أن حزب العدالة والتنمية، يتجه إلى تراجع كبير بمدينة الدارالبيضاء، عشية الإعلان عن النتائج الأولية، للاستحقاقات الحالية، بعدما نجا مرشحه الوحيد إلى حد الآن، وهو عبد العزيز العماري، عمدة البيضاء سابقا، الذي ضمن مقعده متفردا بعمالة عين الشق، في انتظار النتائج الرسمية.

ويأتي التراجع اللافت لـ”البيجيدي” في الدارالبيضاء، بعدما اكتسحها في الانتخابات التشريعية سنة 2016، متصدرا نتائجها في مجموع مقاعدها الـ 57 بمجلس النواب، آنذاك، بـ 333 ألف و 983 صوتا، بنسبة فوز بلغت 33 في المائة، متبوعا ساعتها بحزب الأصالة والمعاصرة، بأزيد من 188 ألف صوت.

ويبدو أن البيضاويين، اختاروا التوجه نحو “التصويت العقابي”، للحزب، بعدما لم يتمكن قياديوه البارزون الذين دبروا الشأن المحلي لمجلس المدينة، في العديد من الدوائر الانتخابية بالعاصمة الاقتصادية من ضمان مقاعدهم البرلمانية، إلى حدود اللحظة، في انتظار الإعلان الرسمي عن نتائج البيضاء في غضون الساعات القادمة.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *