وصول جثمان السائق حسن باسو ضحية "هجوم مالي" والحزن يخيم على أيت ملول

17 سبتمبر 2021 - 11:45

أكادير — سعيد أبدرار

عمت أجواء الحزن والأسى على ساكنة حي المزار بأيت ملول، وعائلة الفقيد حسن باسو ومعارفه، بعد حلول جثمانه بمدينته بعدما لقي حتفه بالرصاص على يد مجهولين بمالي، حيث لقي حتفه على الفور فيما أصيب مرافقه بجروح خطيرة نقل على إثرها للعلاج بأحد مستشفيات العاصمة باماكو.

وتسلمت عائلة الفقيد جثمان الضحية صبيحة اليوم الجمعة 17 شتنبر 2021 بعد المبادرة الملكية بترحيل جثمان الراحل لدفنه بإحدى مقابر أيت ملول. وقال أحد أقارب الراحل حسن باسو في حديثه قبل لحظات لـ”اليوم24″ بأنه ينتظر أن تتم تأدية صلاة الجنازة على الراحل بالمسجد الكبير بحي المزار بعد صلاة الجمعة، قبل أن يتم دفن جثمانه بمقبرة الحي الذي كان يقطن به قيد حياته رفقة عائلته الصغيرة، حيث شكر “جلالة الملك محمد السادس نصره الله على العناية المولوية بضحايا الهجوم بمالي وعائلاتهم”، مثمنا عمل السلطات التي أمنت إجلاء جثث الضحايا رحمة الله عليهم. وكانت مصالح وزارة الخارجية قد تلقت تعليمات ملكية للسهر على إجلاء جثماني الراحلين حسن باسو وأحد مرافقي سائق الشاحنة الثانية، الذي يشتغل فقيها ويتحدر من جماعة أيت جرار بضواحي أيت جرار، ويقطن بإنشادن، باشتوكة أيت باها.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي