شقيق بوتفليقة: أملك أسرارا لو بحت بها لزعزعت أسس الدولة - فيديو

14 أكتوبر 2021 - 01:00

قال السعيد بوتفليقة، مستشار، وشقيق الرئيس الجزائري الراحل، عبد العزيز بوتفليقة، خلال جلسة محاكمته، يوم الثلاثاء الماضي، إنه فضل الصمت على البوح بأسرار من شأنها زعزعة أسس الدولة.

وصرح المستشار السابق للرئيس الراحل: “سيدي الرئيس لقد مثلت بصفة متهم أمام قاضي التحقيق بالبليدة وهددني كولونيل أمالو، مثلت كشاهد فأصبحت متهما، منحوكم محضرا مزيفا سؤال وجواب وأنا لم أجب عن الأسئلة”، مؤكدًا أنه ضحية مواقع التواصل الاجتماعي، وبعض الصحافيين.

والتمس النائب العام لدى محكمة الجنايات في الدارالبيضاء عقوبة 7 سنوات سجنا نافذا ضد السعيد بوتفليقة، بينما تراوحت الالتماسات الأخيرة ما بين 3 و10 سنوات سجنا نافذا ضد المتهمين في القضية، التي يتابع فيها مسؤولون سابقون عديدون، منهم وزير العدل الأسبق، الطيب لوح.

ويواجه السعيد بوتفليقة، ورجل الأعمال علي حداد، والمفتش العام السابق لوزارة العدل بن هاشم الطيب تهما عدة، منها جناية التحريض على التزوير في محررات رسمية، والتحريض على التحيز، والمشاركة في التحريض على التحيز، وإساءة استغلال الوظيفة، بالإضافة إلى إعاقة السير الحسن للعدالة، والمشاركة في إعاقة سير العدالة.

المصدر: وسائل إعلام جزائرية

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي