مغنيو الراب المغاربة في "كلاش" للدفاع عن الوطن!.. والبيغ: "جيبو تبون يطلب مني السماحة!"

17 أكتوبر 2021 - 14:22

يسيطر على ساحة الراب في المغرب، حاليا، موضوع ” الكلاشات” بين مغنيين مغاربة، وآخرين جزائرين، أساسه الدفاع عن الوطن وثوابته، تزامن مع القطيعة، التي ترغب الجزائر في فرضها في علاقاتها مع المغرب، ومحاولتها البائسة لتشويه صورته.

بداية الخلاف

اندلع خلاف بين مغني الراب المغربي “حليوة”، ومغنيي راب جزائرين، بسبب موضوع مغربية الصحراء، تحول إلى تبادل السب والوعيد في منشورات، ثم تولد عنه “كلاش”عن طريق أغاني الراب بين الطرفين.

وشارك مغني الراب إيهاب إقبال، المعروف بـ”حليوة” صورا من مدينة الداخلة، مستفزا مغني الراب الجزائري “ديدن كانون”، ما أدى إلى اندلاع خلاف بينهما.

وتبادل حليوة، وديدين، ومغنيي راب آخرين من الجزائر السخرية، والاستفزاز عبر منشورات “ستوري” على أنستغرام، كل منهما يدافع عن موقف بلاده.

وتطور الخلاف بين حليوة وديدين إلى “كلاش”، إذ كشف حليوة أنه يحضر لأغنية تستهدف “ديدين”.

دخول أطراف جديدة

وتحول الخلاف بين حليوة، و”ديدين”، إلى خلاف بين مغني الراب المغاربة، والجزائرين، ودخل على الخط مغنيون آخرون، من بينهم المغاربة “ديمون”، و”الديب”، وغيرهم.

وأصدر فنانو الراب، المذكورين، أعمال تهاجم مغنيي الراب الجزائريين، وتنقص من قيمتهم، إذ صدرت، خلال أيام قليلة، عديد الأغاني الهادفة إلى الأمر نفسه.

ويبدو أن الخلاف لا يزال في بداية الطريق، إذ طالب الجمهور المغربي من مغني راب معروفين بجودة أعمالهم دخول هذا “الكلاش”، والدفاع عن الوطن باستخدام فن الراب.

وحاول المغني الجزائري “ديدين” إقحام “الدون بيغ” في “الكلاش”، إذ أشار إليه في منشور استفزازي، فأجاب توفيق حازب قائلا: “علاش كاتطاغيني أولد فرنسا؟”.

دون بيغ يرد في ساعات
ورد دون بيغ في ظرف ساعات من خلال أغنية قصيرة، لم ينشرها سوى على حسابه في أنستغرام، كنوع منه لاحتقار مغنيي الراب الجزائريين.

وحمل مقطع البيغ كلمات تهين الجزائريين من مغنيي الراب، معتبرا أنهم تابعون إلى فرنسا، وأن الشيء الوحيد، الذي لديهم في بلادهم هو البنزين، وساخرا منه مستواهم، مطالبا أي رابور جزائري رغب في الدخول في “بيف” حقيقي معه، أن يؤدي له مقابل ذلك، وفي حالة فعل ذلك، مضيفا بسخرية أنهم سيندمون، ولن ينفعهم إلا القدوم برئيس الجزائر “تبون” ليطلب منه المسامحة.

وقال البيغ تعليقا على الأغنية: “علا حساب ما بان ليا روابا بغاو يديرو البوز، و يزيدو شويا من الادسينس ديالهم سيرتو الدينار طايح. داكشي علاش ما غاديش نبوسطيه فلي بلاطفورم و نمونيتيزيه ، ١٦ باراكا عليك ا ولد الفرنسيس. وهاد المرة ما تطاگينيش مخبي.ايلا بغيتي البيف خلصني”.

الراب للدفاع عن الوطن

طالب الجمهور بدفاع مغنيي راب مغاربة معروفين عن القضية الوطنية، واصطفافهم إلى جانب الآخرين، معتبرين أن مثل هذه المواقف لا تستحمل الحياد.

وقال المنشط التلفزي “صامد غيلان”، المتابع لساحة الراب في المغرب، عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي أنستغرام: “روابا ديال المغرب كتقتلونا غير بالبيف بيناتكم، والسطوريات ديال والو، والختورية ديال ميكيات. بنادم كيشلض فبلادكم، وقليل فيكم لي تحرك. إلا كان شي فلو وشي كلام يبان دابا، بلا متخرجو من بعد كتحنقزو ، لي معندو نفس، بلا ما يجي من بعد يلعب فيها سبع. هادشي موجه لمالين الكلاشات خصوصا”.

وفسر صامد قصده من كلامه بالقول: “ليست مسألة كراهية يجب فقط ضبط الموازين، إظهار الفارق، والتعبير عن وحدتنا بأرقى الطرق. لا يدق الشعب طبول الحرب الشعب يبرهن بشكل جميل عن ارتباطه ببلده، وقيمه، ورموزه”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي