عشرينية تضرم النار في جسدها بأولوز

23 أكتوبر 2021 - 10:15

أفادت مصادر “اليوم 24″، بأن عشرينية تتحدر من حي أمغلي جماعة أولوز بإقليم تارودانت، لقيت حتفها حرقا بعد إصابتها بحروق خطيرة نقلت على إثرها إلى مستشفى ابن طفيل بمراكش، إذ لفظت أنفاسها الأخيرة قبل وصولها إلى المستعجلات.

وحسب المصادر نفسها، فقد أقدمت الهالكة، التي يرجح أنها تعاني من اضطرابات نفسية وصفت بالخطيرة، صبيحة أمس الجمعة 22 أكتوبر 2021، على إشعال النار في جسدها بحي درب الجديد، بالاستعانة بكمية مهمة من البنزين، في مشهد مأساوي أدى إلى سقوطها أرضا، قبل أن تتمكن الوقاية المدنية من إغاثتها، بعدما أتت النيران على جسدها بشكل كامل، مما أدى إلى إصابتها بحروق خطيرة من الدرجة الثالثة.

ولازالت الأنباء متضاربة بخصوص طريقة حصول المعنية بالأمر على تلك الكمية المهمة من البنزين، والمقدرة بخمسة ليترات حسب إفادة المصدر نفسه في اتصال له بـ”اليوم24″، في الوقت الذي فتحت من خلاله مصالح الدرك الملكي بحثاً قضائياً في الموضوع، بإشراف من النيابة العامة المختصة.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي