حفظ متابعة عضو في "العدل والإحسان" بسبب تدوينة حول وفاة طالبة بعد تلقيها لقاح كورونا

28 أكتوبر 2021 - 16:10

اتخذت النيابة العامة، اليوم الخميس، قرارها في ملف عضو من العدل والإحسان، كان قد استدعي للتحقيق بسبب تدوينة كان قد كتبها حول لقاح كورونا.

وقررت النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بطنجة، حفظ ملف إبراهيم أكورار، عضو الجماعة، المتابع من أجل تدوينة حول آثار اللقاح على إحدى الشابات.

أكورار كان قد استدعي للتحقيق الاثنين في مخفر الشرطة الرئيسي بمدينة طنجة، وخضع لإجراء بحث تمهيدي معه امتد خمس ساعات، تقرر بعدها إحالته على وكيل الملك.

وقد استندت السلطة في التحقيق مع أكورار حسب الجماعة، إلى تدوينة له نشرها على صفحته بـ”فايسبوك”، والتي تعلق موضوعها بفرضية وفاة طالبة بالرباط، بعد تلقيها الحقنة الأولى المضادة لفيروس كورونا.

يشار إلى أن فرض جواز التلقيح ضد كورونا المستجد، كان قد أخرج مواطنين بعدد من المدن للاحتجاج نهاية الأسبوع الماضي، وهي الاحتجاجات التي لا زالت مستمرة، وقوبلت في العاصمة الرباط بتدخل للأمن، خلف توقيفات في صفوف المتظاهرين.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي