توافق بين الأغلبية والمعارضة في أول دورة استثنائية يحضرها أخنوش بجماعة أكادير- فيديو-

05 نوفمبر 2021 - 20:00

سجل منتخبون توافقاً بين الأغلبية والمعارضة في أول دورة استثنائية مساء اليوم الجمعة، حضرها عزيز أخنوش باعتباره رئيساً للمجلس الجماعي لمدينة أكادير، بعدما غاب عن آخر جلسة للجماعة.

وحضر أخنوش أولى دورات المجلس التي خصصت لانتخاب رؤساء اللجان الدائمة ونوابهم، خلال أشغال الدورة الاستثنائية التي عرفها المركب الثقافي محمد خير الدين بأكادير، حيث تم من خلالها انتخاب كل من جمال عزيز، رئيساً للجنة الميزانية والشؤون المالية والبرمجة، والعلوي هشام، رئيساً للجنة الشؤون الثقافية والرياضية والشباب، فيما تم انتخاب هشام عايش رئيساً للجنة المرافق العمومية والخدمات والتعمير والرقمنة وسياسة المدينة الذكية، قبل أن يتم التصويت بالأغلبية على تسليم حقيبة لجنة البيئة والشؤون الاجتماعية لبوبكر أيت بايه، وحسن المستاري (عن حزب العدالة والتنمية) رئيسا للجنة التواصل والشراكة والتنمية البشرية.

وقال خالد القايدي كاتب مجلس جماعة أكادير، في تصريح لـ”اليوم 24″، إن الدورة عرفت توافقاً بين الأغلبية التي يقودها فريق حزب التجمع الوطني للأحرار، والمعارضة التي يقودها فريق العدالة والتنمية، حيث عرفت أغلبية النقاط التي تضمنها جدول أعمال الدورة المصادقة بالأغلبية على مختلف مراحل تشكيل اللجان ومناديب المجلس لدى عدد من المؤسسات، يضيف المتحدث، “وذلك إيمانا من مختلف مكونات المجلس بضرورة العمل كفريق موحد ومنسجم خدمة للصالح العام ولمستقبل المدينة”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.