بوانو للجزولي: منذ أمر الملك بهدم فيلات "تاغازوت" آلاف المشاريع متوقفة... نطالب بالحل

11 نوفمبر 2021 - 12:30

عاد عبد الله بوانو، رئيس المجموعة النيابية لحزب العدالة والتنمية بمجلس النواب، اليوم الخميس، في لجنة المالية بمجلس النواب، ليثير موضوع الغضبة الملكية على اختلالات مشروع “تغازوت باي”، ضواحي أكادير في 2020، والتي خلفت صدور قرارات بهدم مجموعة من المشاريع في المحطة السياحية، بسبب مخالفتها لقوانين التعمير، مشيرا إلى أن “الآلاف من المشاريع الاستثمارية متوقفة منذ ذلك الوقت”.

وقال بوانو، في مناقشة مشروع ميزانية الوزارة المنتدبة المكلفة بالاستثمار والالتقائية وتقييم السياسات العامة، صباح اليوم في لجنة المالية، “الاستثناءات في مجال الاستثمار توقفت، منذ مشكل تاغازوت، حين أعطى جلالة الملك أوامره بهدم تلك الفيلات، لتتوقف الاستثناءات في مجال الاستثمار، اليوم عندنا آلاف المشاريع متوقفة، أقولها بكل وضوح، ولا والي ولا مركز جهوي يوافق، الكل يتهرب”.

وأضاف بوانو، مخاطبا الوزير المنتدب محسن الجزولي، “يجب أن يكون هناك حل السيد الوزير، ولو كان مع وزارة الداخلية أو من خلال تغيير القانون، وإن كان يتعلق بتاغازوت الذي أعطى الملك فيه أمر الهدم، حيث يتطلب الأمر التوضيح للانطلاق من جديد”.

وكانت غضبة ملكية على اختلالات مشروع “تغازوت باي”، في 2020 ضواحي أكادير، خلفت صدور قرارات بهدم مجموعة من المشاريع في المحطة السياحية، حيث تعرضت 24 فيلا تنجزها شركة يملكها عزيز أخنوش، للهدم بسبب مخالفتها لقوانين التعمير.

وحسب وثيقة تحمل عنوان “أمر بالهدم”، صدرت عن قائد قيادة “أورير”، ومُوقّعة من ضابط شرطة، جرى توجيه أمر بالهدم في 15 فبراير 2020، إلى ماجد اليعقوبي، الممثل القانوني لشركة Sud partners، فرع مجموعة “أكوا” التي يملكها عزيز أخنوش، رئيس التجمع الوطني للأحرار، والذي كان آنذاك وزيرا للفلاحة في حكومة سعد الدين العثماني.

وجاء في القرار، أن 24 فيلا، تحمل الأرقام من 28 إلى 52، تجاوزت المساحة المبنية المرخصة على مستوى الطابق تحت الأرضي، وهي موجودة في البقعة 4.1 بالمحطة السياحية الجديدة لتاغازوت.

واستندت أوامر القائد إلى القانون المتعلق بمراقبة وزجر المخالفات في مجال التعمير والبناء، إثر معاينة جرت في 14 فبراير 2020، صدر إثرها أمر فوري بإيقاف الأشغال في اليوم نفسه. واعتبرت المخالفات المسجلة بأنها “جسيمة وتشكل إخلالا خطيرا بضوابط التعمير والبناء”.

وتلقت الشركة ذاتها، أمرا آخر بالهدم يتعلق بمشروع فندق في بقعة أخرى، تحمل رقم 4.2، سجلت بشأنها خمس مخالفات، هي تجاوز العلو المرخص بإضافة طابق جزئي فوق الجناحين AوD، و”إضافة طابق تحت أرضي غير مرخص بكل من الأجنحة DوC وL، وعدم احترام معامل استعمال الأرض المرخص به بزيادة المساحة المبنية بكل من الأجنحة A، وc و Lوتغيير الواجهة الشرقية للجناح B ، وتغيير مواقع حاويات الغاز.

وتعد محطة “تاغازوت باي” إحدى أكبر المحطات السياحية في المغرب، إذ تصل مساحتها إلى نحو 615 هكتارا، وتنجزها شركة تهيئة محطة “تاغزوات باي SAPST، وهي تضم أربعة مستثمرين عموميين وخواص، وهم: صندوق الإيداع والتدبير، بمساهمة تصل إلى 45 في المائة، وصندوق “إثمار الموارد” بـ25 في المائة، ومجموعة “أكوا”، التي يملكها عزيز أخنوش، وزير الفلاحة بـ25 في المائة، ثم الشركة المغربية للهندسة السياحية بـ5 في المائة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.