موسم جني الزيتون... فلاح في تاونات: الزيت ماساهلاش !

16 نوفمبر 2021 - 05:00

انطلق موسم جني الزيتون في تاونات، أحد الأقاليم المصنفة وطنيا في إنتاج الزيتون، واستخراج الزيت ” البلدية “.

عبد الرحيم الراشدي، أو الحاج عبد الرحيم بلغة أهل المكان، فلاح من قرية بني وليد نواحي تاونات، يمارس الفلاحة، وينتج الزيوت الحرة، و”الشريحة”، ويبدع في أشكال التعاطي مع الأرض، زاره موقع ” اليوم24 ” في حقل الزيتون، ونقل لقرائه تفاصيل عملية جني محصول الزيتون، الذي يعد ركيزة في الاقتصاد المحلي، والإقليمي.

يقول “الحاج عبد الرحيم” إن موسم جني الزيتون يعني الكثير للقرويين، لذلك تجدهم يقبلون على الحقول في الصباحات الباكرة، بعد تسريج بهائمهم، وحزم ” البيشان ” فوق ظهورها، فيما تتكلف النساء بتحضير الطعام، والانخراط في عملية جمع حبات الزيتون.

ووسط متعة التوغل في الحقول، والشروع في عملية الجني، لم يخف الحاج عبد الرحيم، ابن دوار الصف الزيامة، مخاطر ركوب الشجر، حيث يؤكد أن إنتاج الزيت ليس بالأمر الهين، بل عملية تتطلب مجهودا، كما تتطلب حذرا زائدا، الشيء الذي يجعل تسويقه لا يرقى إلى مستوى كلفة إنتاجه.

واعتبر هذا الفلاح، الذي كان منهمكا في جني غلة حقله، إلى جانب اثنين من المياومين، أن خيرات الله كثيرة، وأن الإقبال على خدمة الأرض، وغرس الشجر، يعطي للقرية معنى، ويمنح الفلاح قيمة الاستقرار فيها.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.