إدارة السجون ترد على اتهامات بحرمان معتقل "سلفي" من حقوقه بسجن آسفي

23 نوفمبر 2021 - 19:00

تقدمت “إدارة السجون وإعادة الإدماج” بتوضيحات حول سجين “سلفي” نزيل بالسجن المركزي مول البركي بأسفي، بخصوص اتهامها بحرمانه من الدراسة والتطبيب.
ففي بلاغ صدر عن إدارة سجن مول البركي وتوصل “اليوم 24” بنسخة منه، نفت أن يكون النزيل (عمر. ب) قد دخل في أي إضراب عن الطعام، بحيث “لم يسبق له أن تقدم بأي إشعار بهذا الخصوص، كما أنه يتناول وجباته الغذائية بشكل منتظم”. كما نفت إدارة المؤسسة السجنية “حرمانه من النظارات الطبية”. وشددت في بلاغها بأنه قد تم “إخراجه بتاريخ 22 نونبر 2021 إلى المستشفى الخارجي، من أجل أخذ قياسات النظر الخاصة به، بناء على موعد طبي سابق”.
وردا على اتهامها بحرمانه من الدراسة أكدت إدارة السجن بأنها قامت “بنقل المعني بالأمر بتاريخ 11 يونيو 2021 إلى السجن المركزي بالقنيطرة من أجل اجتياز الامتحانات، بحكم أنه يتابع دراسته في شعبة علم الاجتماع بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة ابن طفيل بالقنيطرة”.
هذا وقد سبق أن أعلنت “اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين”، في بلاغ لها نشر صباح أمس الاثنين 22 نونبر الجاري عن دخول المعتقل” السلفي” (عمر. ب) يوم الاثنيت 15 نونبر في إضراب عن الطعام بسبب حرمانه من الحصول على النظارات الطبية.

 وكان المعتقل الإسلامي، الذي يتحدر من مدينة كلميم، ويدرس بجامعة ابن طفيل بمدينة القنيطرة، بالسنة الثانية بشعبة علم الاجتماع، قد اعتقل منذ سنتين، واتهم بعلاقته بالسلفية الجهادية، وأدين بـ 6 سنوات سجنا نافذة، وتم إيداعه سجن أيت ملول القريب من مدينة أكادير. وحسب “اللجنة المشتركة للدفاع عن السجناء الإسلاميين” فقد طالب بالحصول على نظارات طبية باعتباره يعاني من نقص حاد في النظر، وقوبلت كل طلباته بالرفض، الأمر الذي اضطره إلى الدخول في إضراب عن الطعام، فتعرض لعدة عقوبات من طرف الإدارة وتم نقله إلى سجن مول البركي بأسفي.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي