تنزيل مشروع "أفانزا" يجمع أعضاء مجلس جهة الشرق بجمعية "نساء من أجل إفريقيا"

24 نوفمبر 2021 - 11:15

استقبل كل من محمد بوعرورو، النائب الثالث لرئيس مجلس جهة الشرق، وصليحة حاجي، النائبة السابعة، وخديجة الدويري، رئيسة لجنة التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية بمجلس الجهة، وأمينة عاطف، العضوة بالمجلس أيضا، أمس الثلاثاء، بمقر مجلس الجهة، بوجدة، وفدا عن جمعية “نساء من أجل إفريقيا”.

ويندرج هذا اللقاء، في إطار تنزيل مشروع “أفانزا”، الممول من طرف الوكالة الإسبانية للتعاون الدولي والتنمية، حيث قدمت مديرة جمعية “نساء من أجل إفريقيا”، تيريزا لانغلي دي باث، شروحات حول المشروع المذكور، والأهداف التي يصبو إليها، لاسيما النهوض بأوضاع المرأة في العالم القروي والمرأة في وضعية صعبة، عبر برمجة تكوينات لصالح الطالبات، مع استفادتهن من ألواح إلكترونية، والإسهام في محاربة الهدر المدرسي، من خلال الاستعانة بمدارس الفرصة الثانية.

ويشمل المشروع في مرحلة أولية، المجال الترابي لعمالة وجدة أنجاد، وإقليم الناظور، بتنسيق مع مجموعة من المتدخلين، أهمهم؛ جامعة محمد الأول، ولاية جهة الشرق، عمالة وجدة أنجاد، عمالة إقليم الناظور، الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الشرق، مراكز الفرصة الثانية، ومكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل.

وبهذه المناسبة، أبدى ممثلو مجلس جهة الشرق، استعداد المجلس للتعاون مع هذه الجمعية، قصد بلورة هذا المشروع على أرض الواقع، عبر تعزيز علاقات التعاون والشراكة بين جهة الشرق وجمعية “نساء من أجل إفريقيا”، من أجل الرقي بوضع الفتاة والمرأة القروية بالجهة ككل.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي