وهبي: لا نريد أن نكون تجار مشاكل المغاربة ونكتفي بالتردد في كسل المعارضة

27 نوفمبر 2021 - 14:00

قال عبد اللطيف وهبي الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة إن « استجابتنا للقرار الشعبي تُعبر عن أننا لا نريد أن نكون تجار مشاكل المجتمع المغربي، ونكتفي فقط بتشخيصها في خطاب شعبوي يتلذذ بكسل المعارضة من أجل المعارضة، مضيفا خلال كلمته في الدورة الاستثنائية للحزب المنعقدة صباح اليوم السبت بمراكش، إننا كنا دائما ونحن في المعارضة قوة اقتراحية تقدم البدائل، واليوم سوف لن ندخر جهدا لنترجم أهدافنا إلى واقع يخدم المواطن والوطن ».

وأوضح وهبي أنه « بعد سنوات من المعارضة السياسية البناءة، والحضور النقدي والعقلاني داخل معارك المجتمع من أجل الحداثة والديمقراطية، فإن الحزب يوجد اليوم في حكومة أمامها مهام إنجاز نقلة نوعية في الاقتصاد المغربي، ليخدم التقدم الاجتماعي الذي طالما طمح إليه الشعب المغربي ».

وأشار وهبي إلى أن « قبول الحزب العمل داخل الحكومة إنما جاء بقرار من الناخب المغربي الذي شرفنا بأصواته في الانتخابات، ودفع بأفكارنا وتصوراتنا إلى سدة القرار الحكومي، مضيفا، أن انتظارات من كانوا يراهنون أن يكون مستقبل حزب الأصالة والمعاصرة مؤشرا على إفلاس الاختيارات الديمقراطية للمغرب قد خابت ».

وأضاف وهبي أنهم في حزب الأصالة والمعاصرة أصحاب حلول وبرامج وأفكار واقعية، تفيد تنمية الوطن موضحا أنهم ليسوا ولن يكونوا أصحاب خطاب بكائي تشاؤمي يسترزق بمعاناة المواطنين ويركن في أقبية المعارضة ».

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي