توقعات بتراجع النمو العالمي... وانخفاض أسعار المحروقات في مصلحة الاقتصاد المغربي

04 ديسمبر 2021 - 13:30

أحمد اليعقوبي

أعلنت مديرة صندوق النقد الدولي كريستالينا جورجيفا الجمعة عن احتمال تراجع معدل النمو العالمي الذي بدأ يفقد شيئا من تعافيه قبل تداعيات فصيلة “أوميكرون” الأخيرة.
إلا أنه لوحظ عدم تأثر السوق العالمية وكذا السوق المغربية بهذا التصريح، لكونه قد تم أخذه بعين الاعتبار آنفا خلال الأسابيع الأخيرة.
كما أن معطيات NFP في الولايات المتحدة البارحة تركت السوق العالمية في منطقة رمادية، حيث كان المؤشر 220 أقل مما كان متوقعا (550k) . وكان من المنتظر طبقا لذلك نظريا أن يرتفع الأورو وينخفض الدولار خاصة بعد تصريحات مديرة البنك المركزي الأوربي كريستين لاكارد، معلنة عن عزمها رفع أسعار الفائدة في 2022، حينما تتأتى الظروف المناسبة لذلك، إلا أن ارتفاع الأورو مقابل الدولار كان طفيفا. ويأتي هذا يومين بعد خروج مدير البنك المركزي الأمريكي جيروم باول محذرا من تأثيرات التضخم وارتفاع الأسعار إلى مستويات قياسية، معلنا تسريع إيقاف الدعم المالي للاقتصاد، وهو ما ساهم في تراجع أسعار الذهب والغاز وخاصة البترول الذي تراجع بحوالي 20% خلال أسبوع رغم اجتماع “الأوبك” الخميس الماضي. وذلك ما يعتبر خبرا إيجابيا للاقتصاد المغربي وخاصة القطاعات الإنتاجية الصناعية والبناء. وبهذه الأرقام يكون الاقتصاد الأمريكي لم يسترجع بعد 4 ملايين منصب شغل مقارنة بما قبل جائحة كورونا، وهو ما يجعل تأثيرها أكبر من تأثير أزمة 2008. ويعتبر هذا دافعا قد يضطر مدير البنك الفيدرالي الأمريكي باول إلى التراجع عن سحب دعمه للاقتصاد، مما قد يؤدي إلى ارتفاع جديد لأسواق البورصة العالمية، بعد ارتفاع ضباب الرؤية الذي سببته سحابة متحور “أوميكرون”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي