العلمي يبحث مع صندوق النقد الدولي خطة إنقاذ المغرب من المخاطر الاقتصادية لكورونا

07 ديسمبر 2021 - 23:57

في إطار المشاورات السنوية، التي يجريها صندوق النقد الدولي بموجب المادة الرابعة من اتفاقيته التأسيسية، عقد رشيد الطالبي العلمي، رئيس مجلس النواب، اليوم الثلاثاء، مباحثات مع وفد من صندوق النقد الدولي برئاسة Roberto Cardarelli، رئيس المهمة.

العلمي تناول في مباحثاته مع مسؤولي صندوق النقد الدولي، سبل مواجهة المغرب لمخاطر كورونا على الاقتصاد بالمغرب، وتدارس مع مسؤولي المؤسسة المالية العالمية، “الخيارات الاقتصادية الكبرى للمغرب وأولوياته الاستراتيجية في مرحلة ما بعد جائحة كوفيد 19، خصوصا ما يتعلق بتطوير البنى التحتية، وتأهيل العنصر البشري، والتعليم، والتنمية المستدامة، والانتقال إلى الطاقات المتجددة، وإقامة شراكات على المستوى القاري، والإقليمي، والدولي، وتعزيز جاذبية المغرب من حيث الاستثمارات الأجنبية المباشرة، وتطوير قطاعات ذات قيمة مضافة عالية، مثل السيارات، والطيران، والنقل إلى الخارج، وغيرها من المجالات ذات القيمة المضافة”.
وقال رئيس مجلس النواب، بمناسبة هذا اللقاء، إن “خط الوقاية، والسيول، الذي وضع رهن إشارة المغرب من طرف صندوق النقد يعكس الثقة المتزايدة لشركاء المغرب في متانة، وصلابة اقتصاده ، ويكرس مكانته كقطب للاستقرار، والأمن في المنطقة”.

وفي معرض حديثه عن الاجراءات الاستباقية، التي اتخذها المغرب، لمواجهة التداعيات السلبية لجائحة كورونا، أوضح الطالبي العلمي أن “المغرب يعتبر نموذجا على المستوى القاري، والدولي في إدارة، وتدبير الجائحة”، كاشفا لمسؤولي صندوق النقد الدولي، بأن المغرب “وضع استراتيجية وطنية لإنتاج اللقاحات، بهدف تعزيز سيادته الصحية ووضع تجربته الناجحة رهن إشارة بلدان القارة الإفريقية”.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي