سنة ونصف حبسا لممرض توبع بالنصب والاحتيال في بني ملال

14 ديسمبر 2021 - 16:50

قضت المحكمة الابتدائية في بني ملال، الاثنين، بسنة ونصف حبسا نافذا، ضد ممرض في المستشفى الجهوي في بني ملال، بتهمة النصب، وصنع عن علم شهادة، تتضمن وقائع غير صحيحة، واستعمالها.

وكان وكيل الملك في المحكمة الابتدائية في بني ملال قد قرر إحالة ممرض في المستشفى الجهوي في بني ملال، على السجن المحلي، متهم بالنصب والاحتيال، بعد شكاية تقدمت بيها عائلة بشأن تعرضها للنصب والاحتيال، والاهمال، المتسبب في الوفاة.

وتعود تفاصيل القضية إلى السنة الماضية، بعد أن وضعت عائلة رجل أربعيني شكاية بالممرض، الذي عالج المريض داخل منزله، جراء تعرضه لقطع رجليه في المستشفى الجهوي في بني ملال، والذي ظل يعاني المضاعفات، إذ اتصل الممرض المعني بالأمر بعائلة الضحية، من أجل علاجه، وطالبها بمبلغ مالي محدد في مليون سنتيم ونصف كتسبيق، فيما طلب مبلغ 500 درهم كتعويض على علاج يومي للضحية في منزله، حسب نص الشكاية.

ووفاة الضحية، جراء مضاعفات المرض، دفعت العائلة إلى رفع شكاية لدى وكيل الملكفي المحكمة الابتدائية ببني ملال، أكدت فيها تعرضها لعملية نصب، بعدما واعدها الممرض بعلاج الضحية، وأن حالته الصحية لا تستدعي نقله إلى المستشفى، وأنه سيتكلف به حتى يتم استشفاؤه، إلا أنها فوجئت بوفاته جراء مضاعفات المرض.

كلمات دلالية

بني ملال حبس ممرض
شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.