هل يدير كودار حزب الأصالة والمعاصرة نيابة عن وهبي المشغول بوزارة العدل؟

16 ديسمبر 2021 - 15:30

أعلن حزب الأصالة والمعاصرة هيكلة مكتبه السياسي. وذكرت قصاصة إخبارية، بثها موقع الحزب على الأنترنت، اليوم الخميس، أن اجتماعا عقد، يوم الاثنين الماضي، أفضى إلى تعيين سمير كودار نائبا أول للأمين العام للحزب، عبد اللطيف وهبي.

كذلك، عينت فاطمة السعدي نائبة ثانية، وأديب بنبراهيم أمينا للمال، وإلهام الساقي نائبة له، ومحمد الصباري، ولالة حاجة جماني مقررين.

وتعيين كودار، وهو رئيس جهة مراكش – آسفي، في منصب نائب أول للأمين العام لهذا الحزب، يأتي وفق مصادر في الحزب، “تكريسا للنفوذ المتنامي لهذا القيادي على رحى التنظيم”، منذ المؤتمر الفائت، شهر فبراير. ويسيطر كودار على مفاصل التنظيم باعتباره “امتدادا لرئيسة المجلس الوطني للحزب، فاطمة الزهراء المنصوري”، كما تقول المصادر نفسها.

وهبي، المشغول، في الوقت الحالي، بإدارة وزارة العدل، سيترك معالجة التفاصيل التنظيمية للرجل الثاني في الحزب الآن، بينما يتراجع دور محمد الحموتي، الذي كان، إلى حدود المؤتمر الفائت، “القوة الضاربة في هذا التنظيم السياسي”.

لكن، ليس من الواضح ما إن كان وهبي سيترك إدارة الحزب بشكل مطلق لكودار، على الرغم من أن بعض التعيينات الداخلية أبرزت القدرة المتنامية لمن كان رئيسا للجنة التحضيرية للمؤتمر السابق، على وضع رجالاته في المناصب الرئيسية داخل هذا الحزب، مثل منصب مدير عام المقر المركزي.

وتشير مصادر أخرى إلى أن محاولة السيطرة على الحزب من لدن كودار، وتكتل القياديين، الذين يسندونه، تلقى بعض المقاومة من جناح ثان داخل هذا الحزب. وتقدم مثالا عن ذلك، بوضع السعدي نائبة ثانية للأمين العام، وهي شخصية يسندها الحموتي، في إطار “محاولة لإحداث توازن” داخل قيادة الأصالة والمعاصرة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.