النصيري يعود إلى حصص تداريب فريقه الإسباني بعد فترة تعاف من إصابة

17 ديسمبر 2021 - 23:40

عاد هداف فريق إشبيلية الإسباني، ولاعب المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، يوسف النصيري، إلى التداريب الجماعية رفقة فريقه الأندلسي، بعد تعافيه من الإصابة، التي كان قد تعرض لها على مستوى أوتار الركبة، خلال المباراة، التي جمعت بين إشبيلية، وإسبانيول، يوم السبت 25 شتنبر الماضي، لحساب الجولة السابعة من الدوري الإسباني.

واستعاد النصيري عافيته، قاطعا، بذلك، كل الشكوك، التي كانت تحوم حول عدم قدرته على المشاركة في كأس الأمم الإفريقية، مطلع السنة المقبلة في الكاميرون، رفقة المنتخب الوطني المغربي.

وكان الناخب الوطني، وحيد خاليلوزيتش، متخوفا من عدم قدرة النصيري من اللحاق بالمنتخب الوطني، كونه يعتمد عليه كثيرا في الهجوم، رفقة أيوب الكعبي، الذي أبان على علو كعبه في المباريات الأخيرة للأسود في التصفيات المونديالية.

وغاب النصيري عن المباريات الخمس الأخيرة للمنتخب الوطني المغربي في تصفيات كأس العالم قطر 2022، بسبب الإصابة، التي غيبته، أيضا، عن فريقه إشبيلية لمدة طويلة، قبل أن يستأنف تداريبه الجماعية معه بعد تعافيه.

وسيكون يوسف النصيري في الغالب صمن اللائحة، التي سيكشف عنها الناخب الوطني، وحيد خاليلوزيتش، الأسبوع المقبل، استعدادا للمشاركة في كأس الأمم الإفريقية الكاميرون، مطلع السنة المقبلة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.