أسرار شخصية تتسرب جراء خلاف إثر طلاق بين فنانين مغربيين

22 ديسمبر 2021 - 17:10

تفجرت مرة أخرى، أسرار الحياة الزوجية بين اثنين من مشاهير المغرب وهما الفنانة نرجس الحلاق وزوجها الفنان مهدي فلان.

وبعد سنوات من إبعاد علاقتهما عن الجمهور، رغم أنهما ارتبطا بشكل رسمي، خرجت علاقتهما للعلن قبل مدة ليست بالطويلة، وذلك عبر تبادل تعاليق الغزل على مواقع التواصل الاجتماعي، وهذا دون أن يظهرا مع بعضهما البعض لحدود الساعة.

أصبح الكل متأكد من زواجهما خصوصا أن الجمهور يعلم أن نرجس أم لطفلة رضيعة، لتشرع الأخيرة في التحضير لإقامة حفل زفاف وعقيقة لطفلتها في الوقت نفسه، وكل هذا ولا زالت الأمور تبدو مثالية.

وأجل الاحتفال يوم 16 من دجنبر الحالي، ليبرمج في يوم 20 دجنبر، لكنه لم ولن يتم حسب ما كشفت عنه نرجس الحلاق نفسها ليلة أمس الاثنين.

وخرجت نرجس الحلاق والدموع في عينيها في مقاطع فيديو نشرتها على حسابها بـ”أنستغرام”، تدعي فيها أن زوجها رفض أن يظهر معها بمبرر “ما بغاوش يوسخ صورتو”، معلنة نهاية علاقتها.

وكشفت نرجس الحلاق أنها تحملت الإهانة من زوجها ومن عائلته بما فيه الكفاية، مبرزة أنهم “مكيرضاوش بيها”، وأنها قررت توضيح هذه الأمور للجمهور في نهاية المطاف.

واستفز خروج نرجس الحلاق، الطرف الآخر مهدي فلان الذي شارك صورا تؤكد أنه كان على علاقة مع نرجس الحلاق منذ سنة 2013، لينفي ما قالته، متسائلا كيف لشخص أن يظل مع شريك لسنوات وهو يخجل من أن يظهر معه أو “ماراضيش بيه”.

وبعد لحظات قليلة حذف مهدي فلان المنشور، وشارك منشورا آخر عبارة عن صورة مع ابنته من نرجس الحلاق فنة، موضحا أنها المرة الأولى التي يحملها بين يديه، ما اعتبر ردا على قول زوجته، إن ابنتها لن تظهر مع والدها أبدا.

وعلق والد المهدي فلان الفنان حسن فلان على صورة ابنه وحفيدته قائلا: وعندي غالية حتا أنا هي أحسن هدية هديتي لي إنها فنة فولان ونفتخر “.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.