الملابس.. بطاقة تعريف بالشخصية

06 سبتمبر 2014 - 17:13

يعد أسلوب ارتداء الملابس بطاقة تعريف، لذا يجب أن يبرز جمال كل شخص، ويعبّر عن شخصيته، ولخلق أسلوب شخصي أو «لوك شخصي» تعطي خبيرة الموضة الإسبانية، آنا أنتيك، بعض النصائح في كتباها «المتسوّق الشخصي الخاص بك».

وترى أنتيك أن «الأهم بالنسبة للمرأة هو أن تعرف نفسها جيداً، وأن تقف أمام المرآة وتحلل مظهرها، فهذه هي الطريقة الوحيدة لاختيار الأزياء المناسبة»، مشيرة الى أنه «للحصول على أسلوب خاص لا يجب تقليد أحد، وإنما ينبغي خلق شخصية خاصة، ولتحقيق هذا يكمن أفضل حل في الخروج للتسوّق مع صديقة جيدة تساعدك وتعطيك رأيها في شكل الملابس».

وتضيف الخبيرة في عالم الموضة وملابس ومظهر نجوم السينما والتلفزيون والموسيقى والرياضة أنه «لا يجب مواكبة أحدث صيحات الموضة، وإنما الحرص على اختيار ما يناسب الجسم بشكل ذكي، مع إضافة بعض الحُلي التي تمنح رونقاً للمظهر وتخلق شكلاً جديداً».

مراعاة الأجواء

أول شروط الأناقة هو ارتداء ملابس تتماشى مع المناسبة والأجواء المحيطة بالمرأة، حسب أنتيك، التي ترى أنه من المحرج للغاية أن تذهب المرأة إلى حفل أو مناسبة عامة ما وتشعر بأنها شاذة عن الآخرين بسبب ملابسها.

وتبرز الخبيرة، التي تختار أزياء حارس مرمى المنتخب الإسباني إيكر كاسياس، أنه على سبيل المثال، لا يمكن الذهاب لتناول طعام في الريف بحذاء خاص بالحفلات، أو حضور حفل زفاف بأزياء عملية (كاجوال)، أو حضور مقابلة عمل بفستان (كوكتيل). وتقول أنتيك، الستايلست الخاصة بالمغنية الأسترالية كيلي مينوغ، إن «أزياء المشاهير ومجلات الموضة يجب أن تكون مصدراً للإلهام، ولكن لا ينبغي الوقوع في خطأ التقليد، إذ إن كل شخص لديه مواصفاته وطوله المختلف، فضلاً عن لون بشرته وقصة شعره».

ولم يعد هناك حالياً اختلاف كبير بين أزياء الصيف والشتاء، الأمر الذي يدعو إلى المزج بين ملابس الفصلين، وهنا تشير الخبيرة أنتيك إلى أنه «لا يجب الفصل بين أزياء كل فصل في الخزانة، ومن الأفضل الإبقاء عليها معاً». وتضيف أن «الملابس التي يجب أن تحتوي عليها كل خزانة هي سترة سوداء وفستان أسود قصير وسروال جينز وقمصان بيضاء وتنورة على الركبة وبلوزات برقبة وسروال بقصة رجالي وصديري وأحذية بكـعب وأحـذية عالـية الرقـبة وأحذية زحافة».

تحت النظر

تنصح الخبيرة الإسبانية بأنه عندما يمنح سروال جينز إحساساً بالراحة، من الأفضل أن يتم شراؤه بمختلف الألوان، معربة عن إعجابها بعضو فريق «سبايس غيرلز» السابق، فيكتوريا بيكهام، قائلة: «إنها خبيرة في الموضة، وتعد سباقة في الصيحات وتنتقي الأزياء المناسبة».

وتوصي أنتيك بوضع الملابس الأساسيـة في مكان واضـح تحت النظر «ومن المفيد تقسيم الملابس لمجموعات وألوان، فمن جهة القمصان، ومن جهة أخرى السترات، وكذلك الحال في ما يخص السراويل». من ناحية أخرى، تشدد الخبيرة على أنه لا غنى عن الحُلي والإكسسوارات، وقالت: «عادة أنا أبدأ بارتداء ملابسي من القدم، فالحذاء يتحدث عن نفسه، وهو يعد سلاحا ذا حدين، إذ إنه قد يدمر مظهر فستان، أو يزيد من اناقته». وأضافت أن «الحقيبة والساعة تعكسان كثيراً شخصية من ترتديهما». ونصحت أنتيك أنه في بداية كل فصل يجب ترتيب الخزانة، وتجديدها بذكاء، وعدم الاندفاع وراء الموضة والصيحات الجديدة.

شارك المقال

شارك برأيك