المغربية صوفيا السعيدي: تجربة "إم بي سي تراندينغ" ليست هي الأولى... وألقاب ملكة الجمال تفتح الأبواب

05 يناير 2022 - 07:30

تخوض المغربية صوفيا السعيدي، ملكة جمال العرب، حاليا، تجربة التقديم التي تضيفها لمسيرتها في عالم الشهرة .

صوفيا السعيدي خريجة جامعة بباريس وحاصلة على ماستر في التسيير الإداري، دخلت مجال عروض الأزياء قبل سنوات، وهي فائزة بلقب ملكة جمال العرب، تحدثت مع « اليوم 24 » حول مسيرتها لتعرف الجمهور والمتابعين عليها أكثر.

صوفيا، أنت ملكة جمال ومقدمة برامج، حدثينا أكثر عن نفسك

نعم كما تعرفون، توجت كملكة جمال العرب سنة 2019 بلبنان كما جدد القائمون على المسابقة اللقب باسمي في سنة2020/2021، لأصبح مقدمة برنامج أخبار المشاهير في سنة 2021.

في البداية ولجت لمجال عروض الأزياء، كان ذلك قبل 6 سنوات، شاركت حينها في عروض عديدة بكل من باريس، كوريا، لبنان، المغرب والإمارات العربية المتحدة، وبالإضافة إلى كوني عارضة أزياء أنا خريجة من جامعة باريس 2 باثيون أساس، التي حصلت فيها على ماستر في التسيير الإداري، وماستر البحوث الإدارية والتكنولوجية بجامعة فيرساي، كما اشتغلت بمجال الطاقات الحرارية والنووية بفرنسا .

كيف تصفين تجربتك في برنامج « إم بي سي تريندينغ؟ » 

الحمد الله ممتازة، دائما ما كان طموحي تقديم برنامج مثل أم بي سي ترندنغ »، لأنني عادة ما أهتم بأخبار المشاهير العالميين أو بالعالم العربي، ورغبتي تتمثل في تسليط الضوء على الفنانين المغاربة ومهارتهم.

كيف التحقت بطاقم البرنامج، وهل هي أول تجربة في التقديم؟

هي ليست أول تجربة، بل خضت تجربة مع قناة فرنسية، لم يكن من السهل أن ألتحق بطاقم البرنامج، خضعت لدروس خاصة بالتقديم التليفزيوني لمدة 8 أشهر واجتزت امتحانات عديدة قبل أن ألتحق بطاقم التقديم .

هل يمكن اعتبار ألقاب ملكة الجمال بابا لدخول ميادين أخرى؟

طبعا، تلقيت عروضا مباشرة بعد فوزي باللقب، منها بمجال التقديم التليفزيوني مع قناة أخبار مصرية وأخرى في التمثيل والدراما أو كعارضة أزياء.
الألقاب عموما باب يساعد على دخول المجال الفني.

هل تعتزمين ولوج ميدان التمثيل أو الغناء؟

نعم، مجال التمثيل يهمني، وهو من بين طموحاتي المستقبلية. أحلم أن أصبح ممثلة في صنف الدراما .

شاركت مؤخرا في CAEL Festival Awards في دبي… حدثينا عن هذه المشاركة

تلقيت الدعوة من المشرفة على الحفل، وتحمست له، لأنه حفل يشارك فيه نجوم ومشاهير كثر تم تكريمهم مثل نادين نجيم، مروان خوري، وفايز السعيد.

إطلالتي كانت من أسلوب غاتسبي حيث ارتديت فستانا أسود من مجموعة أزياء أماتو كوتور لربيع 2021.

الآن مع ظروف كورونا والصعوبات التي يمر بها العالم، ألغيت الكثير من الأحداث التي كنت أنوي حضورها. أتمنى أن نعود لحياتنا الطبيعية بعيدا عن الأوبئة.

شارك المقال

شارك برأيك

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *

التالي