ابن كيران يقول إن حزب العدالة والتنمية سيُفلس إذا أعاد مبلغ الدعم العمومي إلى وزارة الداخلية هذا العام

08 يناير 2022 - 09:00

أكد عبد الإله ابن كيران، الأمين العام لـ”العدالة والتنمية”، أن حزبه يعيش أزمة مالية خانقة، مسجلا تراجع ميزانيته الداخلية إلى عشر ما كانت عليه سابقا، داعيا أعضاء الحزب إلى التضحية، والإسهام في التمويل.

وقال إبن كيران في لقاء داخلي: “فيما يخص ميزانية الحزب الفلوس للي عندنا الآن إذا خلصنا وزارة الداخلية ريال واحد ميبقاش عندنا”.

وكشف ابن كيران أن نحو 30 من الأعضاء لديهم ديونا على الحزب خلال الانتخابات الأخيرة، مشيرا إلى أن بعضهم تخلوا عن هذه الديون، بينما تم إخبار آخرين بأنهم سيحصلون على جزء منها.

ودعا ابن كيران المسؤولين في الجهات، والأقاليم إلى عدم التفريط في المقرات المكتراة، والبحث عن سبل لتمويلها، لأن المركز لا طاقة له بذلك، وأضاف بأن “الحزب، حاليا، لا طاقة له إلا بتدبير مقره المركزي، بعدما تراجعت ميزانيته من 30 مليون درهم إلى 3 ملايين درهم فقط”، وأضاف: “رجعنا للخبز، والزيت بعد الكيك والعجائب”.

كما دعا أعضاء الحزب إلى العودة إلى أداء التزاماتهم المالية، معتبرا أن المرحلة مرحلة “الانضباط، والتضحية، والمساهمة المالية”.

ويعيش حزب العدالة والتنمية ضائقة مالية، بسبب تقليص كبير في موارد دعم الدولة المخصصة له، نتيجة تراجعه في انتخابات 8 شتنبر، كما تلقى، أخيرا، ضربة مالية جديدة، حين توصل، برسالة من المجلس الأعلى للحسابات، يطالبه فيها بإعادة مبلغ يناهز 800 مليون سنتيم.

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.