عدد المهاجرين غير النظاميين إلى أوروبا عاد لمستويات ما قبل الجائحة

12 يناير 2022 - 08:30

أعلنت وكالة الحدود الأوروبية (فرونتكس) الثلاثاء أن نحو 200 ألف مهاجر غير نظامي وصلوا إلى الاتحاد الأوروبي العام الماضي، وهي الحصيلة الأعلى منذ 2017.

وقالت فرونتكس في بيان إن عدد الوافدين غير النظاميين ارتفع بنسبة 57 بالمئة مقارنة مع عام 2020 عندما أدت القيود الصحية إلى تراجع كبير في عدد المهاجرين، لكن العدد أعلى أيضا بنسبة 36 بالمئة عن عام 2019.

وأضافت الوكالة التي تتخذ مقرا في وارسو أن عدد الوافدين غير النظاميين إلى الاتحاد الأوروبي عام 2021 “أقل بقليل من 200 ألف”، موضحة أنه تجاوز “مستويات ما قبل الوباء”.

وتابعت فرونتكس “يشير ذلك إلى أن عوامل أخرى غير رفع القيود المفروضة على التنقل العالمي وراء زيادة ضغط الهجرة”.

والعامل الجديد في عام 2021 هو تدفق المهاجرين، ومعظمهم من الشرق الأوسط، عبر بيلاروس نتيجة ما اعتبره الاتحاد الأوروبي عملية منسقة من نظام الرئيس ألكسندر لوكاشنكو.

كذلك، أشارت وكالة الحدود الأوروبية إلى تسجيل زيادة حادة في وصول المهاجرين عبر وسط البحر الأبيض المتوسط وغرب البلقان وقبرص.

الطريق الرئيسي الذي سلكه المهاجرون هو البحر الأبيض المتوسط الذي مر عبره 65362 مهاجرا غير نظامي، أي نحو ثلث العدد الإجمالي. وشهد عدد المهاجرين عبر هذا الطريق زيادة بنسبة 83 بالمئة خلال عام، وفق فرونتكس.

بدورها، شهدت منطقة غرب البلقان زيادة بنسبة 124 بالمئة في عدد المهاجرين مقارنة بعام 2020 مع وصول 60540 مهاجرا غير نظامي. أما قبرص، فقد سجلت وصول 10400 مهاجر بزيادة 123 بالمئة عن العام السابق.

في عام 2021، كان السوريون الأكثر عددا بين المهاجرين غير النظاميين، يليهم التونسيون والمغاربة والجزائريون والأفغان.

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.