وجبة غذاء مع فنان مقابل المال... وسيلة أخرى لتكسب الفنانين من جيوب الجمهور

14 يناير 2022 - 06:00

أضحى فنانون ومشاهير مغاربة وعرب وعالميين، يستغلون صورتهم، لتحقيق أرباح مادية تضاف لمداخيلهم من احتراف الفن، وآخر صيحات موضة ربح مداخيل مادية للفنانين، تلك التي وصلت إلى العالم العربي حديثا، والممثلة في لقاء نجمك المفضل وتناول وجبة غذاء معه مقابل دفع مبلغ معين من المال.

الراقصة المصرية فيفي عبدو، أعلنت للجمهور عن فرصة لقائها في دبي، وتناول وجبة غذاء معها، إلى جانب الحصول على فرصة لالتقاط الصور، مقابل دفع 1000 درهم إماراتي، أي ما يعادل حوالي 3000 درهما مغربيا.

ورغم أن النجمة المصرية أجلت هذا الحدث غير المعتاد، إلا أنها أثارت بإعلانها عنه، موضوع طبيعة العلاقة المفترضة بين المشاهير ومعجبيهم، وهل من المقبول تحويلها لمصدر للتكسب.

واقعة مماثلة في المغرب

بنفس الفكرة المتمحورة حول تحقيق أرباح مصدرها الجمهور، انطلقت فكرة تطبيق “ألو ماي ستار” المغربي، الذي تسبب في توتر بين الفنانين المنخرطين في هذا التطبيق وبين الجمهور المغربي الذي أبدى رفضه القاطع لتحقيق أرباح للفنانين مقابل الحديث إليهم في اتصال هاتفي أو اتصال بتقنية الفيديو.
وتأرجح النقاش في فترة الجدل حول التطبيق، بين أن هذا الأخير يشكل مصدر إهانة للفنان والفن المغربيين، وبين أنه يتيح استغلالا غير مقبول للجمهور.

ورغم أن فكرة كسب المال عن طريق الجمهور، سواء بلقائه أو التواصل معه، متداولة في دول أوربية وأمريكية، إلا أنها تتثير الجدل في الأوسط العربية، خصوصا أنها تتميز بخصوصيات مختلفة مقارنة مع الغرب.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي