التربص بالملك يقود نزيلا بخيرية إلى المحاكمة

26 يوليو 2013 - 09:01

أرجأت الغرفة الجنحية التلبسية بمحكمة عين السبع، أول أمس الخميس 25 يوليوز الجاري، النظر في قضية أمين أعميمي النزيل بخيرية عين الشق بالدار البيضاء والذي قُدّم في حالة اعتقال بتهمة التربص بالملك، إلى غاية الخميس القادم، من أجل إعداد الدفاع.

واعتُقل النزيل  يوم  الأحد 21 يوليوز بأحد شوارع عمالة آنفا بمدينة الدار البيضاء، بعدما حاول لقاء الملك محمد السادس الذي كان يَعبُر شارع آنفا في طريقه من قصر الأحباس إلى مقر إقامته الشاطئية. وأحيل النزيل على الجلسة في حالة اعتقال قبل أن يتم إيداعه السجن المحلي عين السبع عكاشة، وهوالسجن الذي يتوقع أن يزوره الملك اليوم الجمعة.

وكان النزيل الموقوف من قبل الشرطة القضائية بآنفا، يأمل في لقاء الملك من أجل إطلاعه على أوضاع عيش نزلاء خيرية عين الشق. إذ سبق للملك، أن زارها سنة 2005 وأعطى أوامره بمحاكمة مسؤوليها بعد أن اطلع عن كثب على أوضاع عيش النزلاء.

ويلتمس نزلاء المؤسسة الخيرية من مصطفى الرميد، النائب البرلماني السابق لدائرة عين الشق باسم حزب العدالة والتنمية، حيث مقر الخيرية، ووزير العدل وللحريات الحالي، التدخل من أجل تمتيع النزيل بالسراح المؤقت مراعاة لظروفه الاجتماعية في هذا الشهر الفضيل.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.