اللوزاني يفضل مدينة ساحلية لإجراء معسكر الكاك

02 أغسطس 2013 - 12:00

 

وعلمت « اليوم 24» من مصادر جيدة الإطلاع أن اللوزاني اقترح على المكتب المسير لفريق النادي القنيطري أربعة مدن ساحلية ذات جو بارد، وتتوفر على ملاعب للتداريب، مكانا للتجمع الإعدادي ويتعلق الأمر بكل من طنجة أو تطوان أو أكادير أو مدينة الجديدة.

واستنادا إلى المصادر ذاتها، فإن اللوزاني يراهن كثيرا على التجمع الإعدادي المغلق الذي سيخوضه النادي القنيطري بعد شهر رمضان الكريم، من أجل الرفع من الطراوة البدنية للاعبين وتقوية انسجامهم، خصوصا أن التشكيلة الرسمية للفريق ستشهد مجموعة من التغييرات مقارنة مع الموسم الماضي، حيث غادر «الكاك» ثمانية لاعبين أساسين بينما تعاقد فقط مع ثلاثة عناصر جديدة، ومازال يتفاوض مع آخرين في أفق ضمهم في حال اقتنع الطاقم التقني للفريق بمؤهلاتهم الفنية والبدنية.

ومن أبرز اللاعبين الذين غادروا قلعة النادي القنيطري نجد كلا من الهداف بلال بيات الذي التحق بالجيش الملكي، وفهد كردود الذي انضم إلى الفتح الرياضي، والأندلسي الذي توجه إلى الخميسات، هذا في الوقت الذي عاد فيه أبرباش بعد تجربة بالكوكب المراكشي، والغوفير من النادي المكناسي، علاوة عن اللاعب أصوفي.

واستنادا إلى المصادر ذاتها، فإن الطاقم التقني لفريق النادي القنيطري يتخوف من الأزمة المالية التي يعاني منها النادي، والتي قد تشكل عائقا له في جلب بعض اللاعبين المجربين الذين قد يعطوا الإضافة للاعبين الشباب المنتظر أن يعتمد عليهم بنسبة مائوية كبيرة.

يشار إلى أن المكتب المسير لفريق النادي القنيطري كان تعاقد في وقت سابق مع المدرب عبد الخالق اللوزاني بموجب عقد يمتد لسنة واحدة قابلة للتجديد، بأهداف لا تخرج عن حفاظ للفريق على موقعه ضمن أندية الدرجة الأولى، وتكوين لاعبين شباب بإمكانهم أن يأخذوا المشعل في السنوات القليلة المقبلة.

يذكر أيضا أن فريق النادي القنيطري عانى الموسم الماضي الأمرين، إذ كان قاب قوسين أو أدنى مع مغادرة الدرجة الممتازة، بما أنه احتل الرتبة 14 برصيد 27 نقطة جمعها من خمس انتصارات و12 تعادل في حين تعرض للهزيمة في 13 مقابلة.

 
شارك المقال

شارك برأيك